>

اعتبرالملياردير المصري محمد الفايد المالك السابق لنادي فولهام الذي بات في حكم المؤكد هبوطه من الدوري الإنجليزي الممتاز أنّ السبب في ذلك هو إزالة الحظ الذي جلبه وضع تمثال نجم البوب الراحل مايكل جاكسون من أمام مقر النادي
كان جاكسون واحدا من ألمع نجوم العالم الذين يشجعون فولهام بحكم صداقته بالفايد. وعند وفاته قرر الفايد وضع تمثال له وهو ما أثار انقساما بين أنصار النادي فرد عليهم الفايد بالقول “من لم يعجبه ذلك عليه أن يذهب إلى الجحيم”
وقال الفايد “عندما أبلغني المالك الجديد أنه سيزيل التمثال، قلت له يتعين أن تكون مجنونا لتقوم بذلك. والآن يطلب مني إعادته.. هذا غير ممكن. الضرر حصل والنادي هبط.” ونقل الفايد التمثال إلى المتحف الوطني لكرة القدم في مانشستر
وقد قاد الفايد النادي لمدة 16 سنة كانت نتائجه خلالها الأأفضل في تاريخه منها 13 في دوري الأضواء غير أنه باعه الصيف الماضي لرجل الأعمال الأمريكي شهيد خان



شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. راحت البركة كلها
    تقول شالو تمثال سيد سروط
    حتى الدنيا صارت حمرا من الغضب

  2. هيدا الشي مانو هين اكيد يأثر ويجر لخسارة
    خصوصي هلئ هو ميت الناس تتعاطف معه اكثر و كأنها إهانة له ولو انه ثمتال بس
    يا حبيبي يا مايكل رحت بعز شبابك 🙁

  3. لا اُؤمن بالحظ ولاكن احب مايكُل كثيراً , وللأسف هو من قتل نفسه .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *