>

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، عن حرمان جماهير منتخب المكسيك من حضور مباريات للمنتخب الوطني في إطار تصفيات كأس العالم التي ستقام في قطر العام القادم.

وبحسب صحيفة “واشنطن بوست” فإن الفيفا قد فرض تلك العقوبات بسبب  هتافات معادية للمثليين خلال مباراتين خاضهما منتخب المكسيك في التصفيات الأولمبية في شهر مارس الماضي.

وقالت الصحيفة إنه ليس معروفا عدد المباريات التي ستشملها عقوبات الاتحاد الدولي، ولكنها ستشمل على الأقل مباراتي المكسيك ضد جامايكا في 2 سبتمبر وكندا في 7 أكتوبر.

وهذا يعني أن “المنتخب الأخضر” لن يحظى بالدعم الهائل المعتاد في ملعب أزتيكا في العاصمة،مكسيكو سيتي، والذي يستوعب 87 ألف مشجع.

وقال الفيفا إنه يحقق أيضا في فيما حدث خلال المباراة الودية التي جمعت المكسيك بأيسلندا يوم 29 ماي في مدينة أرلينغتون بولاية تكساس الأميركية.

وتأتي العقوبات بعد محاولات فاشلة من قبل اتحاد كرة القدم المحلي واتحاد الكونكاكاف لوقف الهتافات المسيئة عبر حملات على وسائل التواصل الاجتماعي وإعلانات في الملاعب.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *