>

تأهل فريق الهلال السعودي إلى نهائي دوري أبطال آسيا لكرة القدم بعد تعادله مع بیرسبولیس الإيراني 2 – 2، اليوم (الثلاثاء)، في مجمع السلطان قابوس الرياضي بالعاصمة العمانية مسقط في إياب الدور قبل النهائي للبطولة.

وسجل المهاجم النيجيري جودوين مينساه هدفي بیرسبولیس في الدقيقتين 16 و61، بينما تكفل المهاجم السوري عمر خريبين بتسجيل هدفي الهلال في الدقيقتين 30 من ضربة جزاء و76.

كانت مباراة الذهاب قد انتهت بفوز الهلال 4 – صفر ليتفوق الفريق السعودي 6 – 2 في مجموع لقاءي الذهاب والإياب.

وبلغ الهلال نهائي البطولة للمرة السادسة، حيث فاز باللقب مرتين عامي 1992 و2000، بينما خسر في النهائي 3 مرات أعوام 1987 و1988 و2014.

ويلتقي الهلال حامل لقب الدوري السعودي، في النهائي مع الفائز من مواجهة أوراوا ريد دياموندز الياباني مع شنغهاي الصيني، حيث انتهت مباراة الذهاب بين الفريقين بالتعادل 1 – 1 قبل مباراة الإياب التي تجمع بينهما غداً في سايتاما.

والتقى الهلال مع بیرسبولیس مرتين في دور المجموعات للنسخة الحالية للبطولة، حيث تعادلا في المباراة الأولى إيجابياً 1 – 1 ثم تعادلا سلبياً في المباراة الثانية.

وتصدر الهلال المجموعة الرابعة للبطولة برصيد 12 نقطة من 3 انتصارات و3 تعادلات، وحل بیرسبولیس في المركز الثاني برصيد 9 نقاط من انتصارين و3 تعادلات وهزيمة واحدة.

والتقى الفريقان 12 مرة في دوري أبطال آسيا، حيث فاز الهلال 4 مرات، مقابل 3 انتصارات لبیرسبولیس، وتعادلا 5 مرات.

وبدأ الهلال المباراة بشكل هجومي وكاد يتقدم بهدف بعد مرور 4 دقائق بعد تبادل التمرير بين كارلوس إدواردو وعمر خريبين وسالم الدوسري، قبل أن يسدد الأخير كرة قوية زاحفة لكنها اصطدمت بأقدام أحد المدافعين وخرجت لضربة ركنية.

ورد بیرسبولیس بهجمة خطيرة انتهت بتمريرة من محسن مسالمان إلى علي عليبور، ليتوغل بالكرة داخل منطقة الجزاء، لكن حارس الهلال عبد الله المعيوف خرج من مرماه في الوقت المناسب وأنقذ الموقف.

وتقدم المهاجم النيجيري جودوين مينساه بهدف لبیرسبولیس في الدقيقة 16 من ضربة رأس بعد مجهود رائع من وحيد أميري في الجبهة اليمنى.

واحتسب الحكم العماني أحمد أبو بكر الكاف ضربة جزاء مثيرة للجدل للهلال بعد سقوط سلمان الفرج داخل منطقة الجزاء، ليسجل منها خريبين هدف التعادل للفريق السعودي في الدقيقة 30، ولم يحدث أي جديد خلال الدقائق الأخيرة، لينتهي الشوط الأول بتعادل الفريقين بهدف لمثله.

ولاحت أكثر من فرصة للهلال خلال الدقائق الأولى من الشوط الثاني لكنها ضاعت جميعا هباءً، خصوصاً عن طريق كارلوس إدواردو وسالم الدوسري.

وحاول بیرسبولیس أن يكثف من هجماته بحثاً عن تسجيل الهدف الثاني لكنه فشل في تهديد مرمى المعيوف بشكل صريح.

وسجل مينساه الهدف الثاني له وللفريق الإيراني في الدقيقة 62، وتمكن خريبين من تسجيل الهدف الثاني له ولفريق الهلال في الدقيقة 76 بعدما تلقى تمريرة من سالم الدوسري داخل منطقة الجزاء، ليسدد دون عناء إلى داخل الشباك.

وتبادل الفريقان السيطرة على مجريات اللعب في الدقائق الأخيرة ولكن بیرسبولیس كان الأخطر، لكنه لم ينجح في تسجيل المزيد من الأهداف لينتهي اللقاء بالتعادل بهدفين لمثلهما.

 



شارك برأيك

‫4 تعليقات

  1. مبروك للموج الأزرق ….
    خريبين دائماً مُتألّق …
    مساء الخير مريوم …
    !!

  2. مساء السعد و الورد مريوم ، الحمدلله نحنا بخير و نتمنى أن تكوني و عائلتك و بلدِك بألف خير ….
    تحياتي …
    !!

  3. انشغلت شوي بكتابة تعليق معليش سنفورة، الله يسعدك عزيزتي ان شاء الله ما ننحرم منك. عساكي دوما بخير.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *