الصفحة الرئيسية رياضة بالصور… بالوتيلي يدخل في اشتباك بالأيدي مع مدربه مانشيني

بالصور… بالوتيلي يدخل في اشتباك بالأيدي مع مدربه مانشيني

بواسطة -
0 18

باتت أيام المهاجم الدولي الإيطالي ماريو بالوتيلي في صفوف مانشستر سيتي الإنكليزي معدودة بعد دخوله اليوم في اشتباك بالأيدي عنيف مع مدرب الفريق ومواطنه روبيرتو مانشيني، على خلفية عرقلة اللاعب المشاغب بعنف لأحد زملائه، الأمر الذي أغضب المدرب ليتطور الأمر إلى اشتباك غير معهود في ملاعب كرة القدم.
ونشرت معظم الصحف الإنكليزية صوراً تُظهر الاشتباك بين بالوتيلي ومانشيني، إذ بدا الغضب على كليهما في بداية المشهد، قبل أن يتطور الأمر إلى استخدام الأيادي، ولولا تدخل بقية اللاعبين وأعضاء الجهاز الفني لوصل الأمر إلى تبادل اللكمات والضرب.
ووفقاً لشبكة “سكاي سبورت” فإن الخلاف بدأ حينما تداخل بالوتيلي خلال التدريبات بخشونة مع اللاعب سكوت سنكلير، وهو ما أغضب مانشيني الذي صاح في وجه لاعبه طالباً منه الكف عن اللعب الخشن، وهو ما لم يعجب بالوتيلي ليتطور الأمر سريعاً ويصل إلى صدام عنيف.
ونقلت الشبكة عن أحد متابعي التدريبات قوله إن مانشيني ركض باتجاه بالوتيلي بعد حادثة سنكلير، وحاول دفعه على الأرض بغضب شديد، وحينها استبد الغضب ببالوتيلي الذي همّ – كما تُظهر الصور – برد الاساءة لمدربه، بيد أن بقية اللاعبين وأعضاء الجهاز الفني سارعوا لفض الاشتباك والفصل بين اللاعب والمدرب.
ولم يصدر أي تعليق بعد من إدارة مانشستر سيتي على الحادث، إلا أن وسائل الإعلام الإنكليزية تكهّنت برد فعل حازم من الإدارة هذه المرة، خصوصاً أن صور الاشتباك أساءت كثيراً للنادي ومن المؤكد أنه ستؤثر بشكل سلبي على سمعة حامل لقب الدوري في الموسم الماضي.
وجاء اشتباك بالوتيلي ومدربه بعد ساعات فقط من تصريحات أدلى بها المهاجم الدولي السويدي زلاتان إبراهيموفيتش – زميل اللاعب الإيطالي سابقاً في انتر ميلان – والتي قال فيها إن بالوتيلي يجب أن يحظى بالمزيد من الاحترام والتقدير داخل النادي، وخاصة مدربه روبيرتو مانشيني.
ولم تكن هذه المشاجرة هي الأولى لبالوتيلي خلال تدريبات فريقه، إذ دخل في صدام مشابه العام الماضي مع زميله ميكا ريتشاردز، حيث استخدم كليهما يديه في مشهد مؤسف، وفرضت إدارة النادي الإنكليزي غرامة مالية على اللاعبين.
وعلّق مانشيني آنذاك على الحادثة قائلاً: “بالوتيلي قام بذلك لأن ريتشاردز لم يلعب الكرة له، كان أمراً سخيفاً، انتهت القصة بعد 10 دقائق”، وتابع: “حصل هذا الأمر أربع مرات مع ماريو، وهو ملك في هذه المواضيع، لكنها أمور تحدث مع لاعبين آخرين”.
ويبدو أن مانشيني لم يكن يتوقّع أن المرة الخامسة سيكون هو نفسه طرفاً في المشاجرة مع بالوتيلي، ومن المؤكّد أن هذه الحادثة سينتج عنها تداعيات قد تصل إلى تخلي مانشستر سيتي على بالوتيلي بفعل مشاكله الكثيرة والتي تؤدي غالباً لإيقافه وعدم استفادة النادي من خدماته.
وكان مانشيني صرّح مؤخراً، إنّه سيمنح بالوتيلي فرصة أخرى لتصحيح مساره مع الفريق، في أعقاب تراجع اللاعب عن قراره باستئناف ضد قرار النادي خصم 340 ألف جنيه استرليني من مستحقاته المالية بسبب سوء تصرّفه.
وقال مانشيني: “عندما يرتكب شخص خطأ فإنّه يجب أن يتحمّل المسؤولية ولقد فعل هذا، من المهمّ أن يحترم نفسه وليس أنا في البداية”، مشيراً إلى أنه سيُظهر قدراً كبيراً من الصبر مع اللاعب، ولن يستسلم حتى يعيد مواطنه المشاغب إلى جادة الصواب.

لا يوجد تعليقات

ماذا تقول أنت؟

الرجاء, التأكد من الأطلاع على قواعد الكتابة في نورت قبل نشر تعليقك.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.