>

احتفل واين رونى مهاجم مانشيستر يونايتد والمنتخب الإنجليزى وهو حزين بعيد ميلاده الـ26 بعد هزيمة فريقه 1 – 6 أمام مانشستر سيتى.
وحضر رونى الحفل مع زوجته وزملائه بالمنتخب الإنجليزى جاريث بارى وجو هارت بصحبة زوجتيهما، كما انضم إليهم بيتر كرواتش هداف فريق ستوك سيتى وزوجته.
وقال أحد الحضور الحفل الذى أقامه رونى فى أحد المطاعم الصينية بمدينة مانشستر لصحيفة “الصن” البريطانية: “شعرت بالدهشة حينما رأيت هارت وبارى وهما من أشهر نجوم سيتى، وهما يتأهبان للدخول إلى مكان الاحتفالية، وبعدها أيقنت أن رونى لاعب عظيم بالنظر إلى تمتعه بالروح الرياضية، وقدرته على التفرقة بين الشأن الكروى والحياة الاجتماعية”.
وتبارت الصحف الإنجليزية فى السخرية من السقوط المدوى لفريق مانشستر يونايتد أمام مانشستر سيتى بنصف دستة أهداف مقابل هدف فى المباراة التى أقيمت فى معقله بـ”أولد ترافولد” ضمن مباريات الجولة التاسعة للدورى الإنجليزى، واتفقت كل الصحف فى وصف نتيجة المباراة بـ”الإذلال”.



شارك برأيك

‫11 تعليق

  1. كلما قالو مانشستر فز قلب بنت لندن !! هاتو الربابه لتنوح خلوها تنوح ….
    الله يذكر ايام( شخص ما) بالخير و الهنا يــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــارب ..

  2. حياتي تعالي نوحي مع الربابه على كم لحن اغاني مانشتسر يونايتد عشان بس يعطي جو الايام المممطره والذكرى السعيدة !

  3. ههههههههههههه الله يمسيك بالخير يالندن
    تخيلي ماكرهت شي بحياتي زي كرة القدم والقطط ههههههه

  4. بنت لندن
    ميرسي عى الدعوة ولو انها للنوح
    بس للاسف فاقد الشيئ لا يعطيه!!!!!!!!!!!!!!

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *