>

دفع مهاجم نادي غلطة سراي التركي، الدولي الإيفواري ديدييه دروغبا، ثمن نجوميته في بلاد الأناضول، وذلك بعد أن تعرض لإصابة طفيفة من مشجع تركي حاول مصافحته أثناء مشاركته في تدريبات فريقه الصباحية على ملعب ” تورك تليكوم أرينا”.

واقتحم أحد مشجعي النادي التركي ملعب التدريبات الخاص بفريق غلطة سراي، وذلك أملاً منه في مصافحة مهاجم الفريق، الإيفواري ديدييه دروغبا، حيث ركض المشجع الذي قفز من المدرجات إلى المستطيل الأخضر نحو اللاعب، بعد أن راوغ جميع عناصر الأمن المتواجدة في الملعب.

لكن المتيّم بـ”دروغبا” فقد توازنه حينما وصل للاعب المخضرم،وسقط أرضاً، كما ارتطمت قدمه بقدم اللاعب الإيفواري، الذي تعرض لإصابة مباشرة جراء هذه الضربة، لكن سرعان ما تلقى العلاج من الإصابة التي وصفت بأنها طفيفة، وذلك قبل أن يواصل المران مع فريقه.

وسارعت قوات الأمن بعد ذلك نحو المشجع لإلقاء القبض عليه، إذ أبرحته ضرباً، قبل أن تصطحبه إلى خارج الملعب لتباشر عملية التحقيق معه حول أسباب اقتحامه للملعب وهجومه على “دروغبا”، ومن المتوقع الإفراج عن المشجع، خاصة وأن اللقطة التي اصطادتها عدسات الكاميرا تُظهر بأن المشجع كان يُريد أن يعبر عن إعجابه باللاعب.

وكان “دروغبا” قد قاد فريقه “غلطة سراي” للتتويج ببطولة الدوري التركي للمرة الـ19 في تاريخه بعد الفوز على سيواس سبور 4-2، مستفيداً من خسارة أقرب منافسيه فنربخشه أمام بلدية اسطنبول بهدفين نظيفين.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *