>

سيطرت حالة من الإنقسام على الجماهير المغربية، حول مؤزارة وفاق سطيف الجزائرى خلال المواجهة المرتقبة التى تجمعه مساء اليوم، السبت بأوكلاند سيتى النيوزيلندى فى الدور الثانى لمونديال الأندية على ملعب “مولاى الأمير عبدالله” بمدينة “الرباط”.
أكد عدد كبير من المشجعين المغاربة إلى ضرورة الوقوف خلف “النسر الأسود” فى هذة المباراة أمام بطل نيوزيلندا على إعتبار إنه ممثل العرب الوحيد فى هذة البطولة بعد وداع المغرب التطوانى لمنافساتها من المباراة الإفتتاحية أمام أوكلاند والخسارة بركلات الجزاء 3/4 التى أقيمت الأربعاء الماضى.
بينما يرى الجزء الأخر ان خروج المغرب التطوانى المبكر من البطولة حطم طموحات المشجعين المغاربة الذىن كانوا يأملون فى إستكمال “الماط” لمشوارهم والسير على خطى الرجاء البيضاوى والذى تأهل إلى المباراة النهائية فى نسخة المونديال العام الماضى قبل أن يخسر أمام بايرن ميونيخ الألمانى بهدفين نظيفين .
يذكر أن المتأهل من مباراة وفاق سطيف وأوكلاند سيتى النيوزيلندى سيواجه فى الدور نصف النهائى فريق سان لورينزو الأرجنتينى يوم 17 ديسمبر على الملعب الكبير لمدينة مراكش المغربية.



شارك برأيك

تعليقان

  1. wallahi l3adim ghir ntouma lithawssou 3la lfitna wa khassa majalat hibapresse ama cha3b ach dakhlou fi siyassa obarkakoum matkharbi9 khatar koulchi rah ydour 3likome liyhawesse 3la lakh…ra rah yfouh 3lih

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *