>

يعاني النجم البرازيلي ​رونالدينيو​ من مشكلة مالية القت بظلالها على مشواره الحالي بعيدا عن المستطيل ​الاخضر​ . فقد أعلن المدعي العام البرازيلي مصادرة بعض ممتلكات نجم السامبا و​برشلونة​ السابق بسبب قضية بيئية تعود إلى عام 2007.

صحيفة واشنطن بوست الأميركية اكدت ان السلطات البرازيلية احتجزت 3 سيارات تابعة لرونالدينيو وقطعة فنية لشقيقه.

واضافت الصحيفة انه في ظل تراكم الديون على رونالدينيو وعدم قدرته على سداد المبالغ المطالب فيها عن استعمال ​قطعة ارض​ دون ترخيص بيئي في 2007 اضطرت ​الشرطة​ لاتخاذ هذه التدابير.

وذكرت الشرطة أن الجهات القضائية البرازيلية لا ترى أن حسابات رونالدينيو تتفق مع الحياة الصاخبة التي يعيشها لذا اتخذت هذا الاجراء بحقه.




شارك برأيك

تعليقان

  1. راه جاء دا شي بركة من عندنا مني لعب ماتش استعراضي في العيون بمناسبة المسيرة الخضراء! كاع متخافو عليه كوايري و بزناس عرف كيفاش يبزنس في النجومية و الشهرة ديالو!

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *