>

العربية.نت- تحولت الزيارة التي قادت أسطورة كرة القدم دييغو مارادونا إلى الجزائر، الأحد والاثنين، للمشاركة في دعاية تجارية ترعاها الحكومة، إلى “مسخرة” تسبب فيها النجم الأرجنتيني بعدما أقدم على تقبيل صديقته في حفل رسمي وبحضور وزراء في حكومة الرئيس بوتفليقة.

ونشرت مواقع التواصل الاجتماعي صورة لمارادونا وهو يقبل صديقته، بينما وجد وزير الشباب والرياضة محمد تهمي حرجاً كبيراً فأدار وجهه لناحية أخرى، في حين لم تظهر ملامح وزيرة الاتصالات زهرة دردوري وهي تشاهد “القبلة الساخنة”.

وبسرعة تحول الحفل الترويجي لإطلاق الجيل الثالث للهاتف الجوال لشركة عمومية في الجزائر إلى “نقد لاذع” للحكومة الجزائرية.

وربط الغاضبون من هذه الصورة بين المكافأة المالية التي تحصل عليها مارادونا مقابل عدم احترامه للدولة الجزائرية، حيث كان “الحفل رسمياً وبحضور وزراء في حكومة الرئيس بوتفليقة وشخصيات كبيرة في الدولة”.

ولم يصدر تعليق من الجهة المنظمة عن الحرج الذي تسبب فيه مارادونا، لكن نشطاء في الإنترنت أخرجوا من أرشيف الأسطورة مارادونا قصصه ومغامراته مع المخدرات والسكر والنساء. وتساءل البعض: “هل كان مارادونا ليفعل ما فعل في دولة عربية أخرى؟”.

وتردد في الجزائر أن اللاعب الأرجنتيني السابق تحصل على مليون يورو مقابل مشاركته في هذه الدعاية لفائدة شركة “موبيليس” الحكومية للهاتف الجوال، لكن مصادر إعلامية تحدثت عن مبلغ 300 ألف يورو فقط.



شارك برأيك

‫12 تعليق

  1. – قال سيدنا عمر بن الخطاب رحمه الله ” نحن قوم أعزنا الله باﻹسلام…فإن إبتغينا العزة بغيره أذلنا الله .”
    …. ليست بفضيحة لمارادونا…… فأمثاله متعودون على تلك السلوكات وهي بالنسبة لهم جد عادية، اراها فضيحة المسؤولين الذين أعطوه قيمة أكثر مما يستحق، فهو مجرد مدمن مخذرات ومنحرف قبل أن يكون لاعبا، الذين تركوا الأهم ليجالسوه ويرو مالا يرضيهم………
    كيما يقولو اللى خلط روحو مع …النزالة …(الدقيق)……ينقبه الدجاج…..

    …فلنقف اذن…دقيقة صمت ….ترحما على وفاة الحياء و الحشمة لوزرائنا …هذا الاخير( الحياء).. الذي لاقا حتفه بفندق الهيلتون… على يد السكيرو المدمن* مارادونا*…بعدما قبض مليون يورو …مورطا بذلك الوزراء الحاضرين و طاقمهم المعنى بتهمة التواطئ و التبهديل و النظر الى ما لا يسر و يكون بذلك قد انتقم للشباب الجزائري اللى كان اولى بهذه النقود …. رفعت الجلسة
    ههههههههههاي و شر البلية ما يضحك

    1. – قال سيدنا عمر بن الخطاب رحمه الله ”
      ………………………..
      هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

  2. و عليكم السلام نهى اختى
    تركتلك تعليق و نورت حاجزاته….. اضنها تعاني اليوم من عسر الهضم هههههه

  3. فعلا الفراغ نقمة على صاحبه
    ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

  4. ثلاث وصفهم الله بالجمال … صبر جميل … هجر جميل … صفح جميل … فلنتحلى بها لنزداد جمالا … صبر بلا شكوى … وهجر بلا أذى … وصفح بلا عتاب … كن صابراً انيقاً … ومعاتباً رقيقاً … ومبتسماً متسامحاً … ومتفائلا جميلا … لتكن حياتك هادئة مطمئنة .
    افعل الطاعة اخلاصاً لا تخلصاً ،
    وحافظ على النفل تقرباً لا تكرماً …
    فأنت والله أحوج للطاعة
    “| وربُك سُبحانه غنيٌ عنها |”
    لا تجعل همك هو حب الناس لك
    فالناس قلوبهم متقلبة ،
    قد تحبك اليوم وتكرهك غداً
    وليكن همُّك كيف يُحبك ربَّ الناس

    1. هديتي لكم، اقرأوها وروحوا ناموا، النوم باكرا مفيد للصحة، والسهر مع المشاحنات نااااااااار و للأعصاب دمااااااااار/مع تحيات العندليب هههه

  5. كلام جميل نور و السلام الله يكثر من أمثالك بارك الله فيك
    اما انتي يا أريج فاستحي ان أزيد كلام على كلام نور سيري الله يشافيك انتي اول من كان سباقا للاساءة و دبا تتقولي تردي علي بالمثل هههههه سبحان لله و لله في خلقه شؤون بس عندي طلب رجاء غيري كلامك شوي صرتي تكررين نفس الكلام أوفر ان أوفر عندك شي جديد ،،،؟
    لا زلت على رأيي شوفي طبيب قبل استفحال المرض يا المريضة بيا هههههههههه

  6. إسمحي لي يانور أضيف لها بس هادشي…أنتي باأريج دخلي بإسمك الحقيقي وبعدين حاسبي الناس على تغيير أساميهم …إيوة دخلي بإسمك الخقيقي المعروف ولا حابة تفهمينا أنكي جديدة وعارفة عليا كل حاجة وعارفة جميع المعلقين ههههههههههه الله يعفو عليك بس ويشفيك النفاق مرض خطير ….أنا بعد أواجه البشر بإسمي مانخافش من البشر……ههههههه المسرحيات من اختصاصك
    يا ام عشرين اسم حمد الله انو نونو صدرت نصهم ههههههههه و بركة فيا طبعا ( شفتي اديني فشيت سري ههههههههههههههه )

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *