>

اهتدى نادٍ بيروفي عريق إلى وسيلة غير مألوفة لتحسين منسوب اللياقة البدنية لدى لاعبيه، وهي منحهم أقراصا من “الفياغرا” التي تستخدم كما هو معروف لتحسين العلاقات الجنسية، وذلك في المباريات التي يخوضها الفريق على علو مرتفع عن سطح البحر في الدوري المحلي.

ونقلت صحيفة “لا ريبابليكا” البيروفية عن مدرب فريق “اليانزا ليما” فيلمار فالنسيا، قوله إنه يدرس السماح للاعبين بتعاطي أقراص الفياغرا قبل المباريات التي تقام على علو مرتفع، بعد حصوله على تطمينات من طبيب إسباني أكد أن تلك الأقراص يمكنها تحسين مستوى لياقة اللاعبين في حال لعبهم في أماكن مرتفعة عن سطح البحر.

وأشار المدرب إلى أنه “بحث دون جدوى عن وسيلة يمكنه من خلالها التغلب على مشكلة مواجهة نقص الهواء في الأماكن المرتفعة التي تشتهر فيها البيرو، حيث تقع بعض المدن على ارتفاع يصل إلى 3300 متر عن سطح البحر، وهو ما يجعل الفرق غير المعتادة على تلك الأجواء مواجهة صعوبات كبيرة في اللعب”.

من جانبه، أكد المدرب المساعد للفريق بريدي برادو أن أقراص “الفياغرا” قد تكون “حلاً مثالياً لمشكلة نقص الهواء، حيث يساهم تناولها في ضخ القلب للمزيد من الدم وبالتالي تحسين وصول الأكسجين إلى أعضاء الجسد، دون أن يقع لاعبوه تحت طائلة تناول المنشطات المحظورة”.

ووفقاً لوسائل إعلام في البيرو فإن أكثر من نادٍ في أمريكا اللاتينية جرب تعاطي “الفياغرا” قبل المباريات وعادت عليه بالنفع، على غرار غريميو البرازيلي الذي ألزم لاعبيه بتناولها عام 2009 خلال مباراتين خاضهما على علو مرتفع في كولومبيا وبوليفيا ضمن بطولة كأس “ليبرتادوريس”.

ونجح الفريق البرازيلي في التغلب على فريق بوياكا تشيكو الكولومبي على أرضه في ملعب كان يقع على ارتفاع 2775 متراً، وكرر نفس السيناريو أمام أورورا البوليفي الذي لعب معه على علو 2570.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *