الصفحة الرئيسية زاوية القراء كشرت عن انيابها

كشرت عن انيابها

بواسطة -
25 116

مرسلة من صديقة الموقع elin

تعاهدنا على الحياة
حلمنا
وبكل لحظة حلم عشت الحياة
وأحبتها
تواعدنا ان نعيشها بأفراحها دموعها بلحظاتها،،
فعشقتها
ابحرنا بسماءها ،طرنا ومنها سرقنا ربيع
ايامها
ما اشرقت شمس او غربت الا وكنا
قمرها
احببته
بكل لحظة كانت ترسم على وجهي
ملامحها
وكلما كان الخوف يدنو مني اتوسل
اترجى لها
ان تبقي لي هذه البسمه وتعمر
افراحها
وقبلت منها ألموت الاان تحملني
همومها
وعاهدتها
لكن سرعان ما كشرت ليا عن
انيابها
أخذته اخذ عزيز مقتدر بأذن من
خالقها
أخذته وأخذت معه الوعود والأفراح وتركت ليا
الامها
تركتني باحثه عن أمل للعيش
بزواياها
أخذته ولم تقدم ليا حتى أعتذارها
تحياتي/الين/

25 تعليق

ماذا تقول أنت؟

الرجاء, التأكد من الأطلاع على قواعد الكتابة في نورت قبل نشر تعليقك.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.