>

مرسلة من nor & salam

الوقوف بعرفة تتويجٌ لإعلان العبودية لله – عز وجل – وحده:

هناك في عرفات يُتمَّم البناء، وتكتمل حلقة التوجّه إلى خالق الـخَـلْق أجمعين.. التي تبدأ من اللقاء بالصلاة جماعةً في مسجد الزقاق، ثم بصلاة الجمعة في مسجد الحي، ثم بصلاة العيد في مُصلى المدينة.. وهاهو العالَم كله يلتقي الآن هنا في عرفات!.. حيث يتجلّى الله- تبارك وتعالى -على عباده، فيُباهي بهم ملائكته، فهؤلاء هم المؤمنون جاؤوه شُعْثاً غُبْراً يعاهدونه على الجهاد في سبيله، وفي سبيل تنفيذ أوامره في الأرض كلها، والاستمرار على حياة الدعوة والعمل والجهاد حتى الموت!..

هناك في عرفات يحتشد ملايين الناس: بلباسٍ واحد، وحالٍ واحدة، وتهليلٍ واحد، وتكبيرٍ واحد، وتلبيةٍ واحدة.. وذلك كله أمام ربٍ واحدٍ لا شريك له، يعاهدونه عهد الإيمان والإسلام على السير وفق منهجه ودستوره وشريعته التي وضعها لهم!..

هناك في عرفات، تنتهي الحدود، وتُزالُ الفوارق بين البشر والأجناس، وتزول المراتب والدرجات الدنيوية، وتموت المسافات.. فلا تفاضل هنا إلا بالتقوى!..

يهتف المؤمنون كلهم بشعار الإسلام الخالد:

(لبيكَ اللهم لبيك، لبيكَ لا شريكَ لكَ لبيك، إنّ الحمدَ والنعمةَ لكَ والمُلْك، لا شريكَ لك).

هو عهد دائمٌ، يتجدّد في كل خطوةٍ ومرحلة: سنحقق الهدف بإعلاء كلمة الله رب الأرباب كلهم، وسنُزيل كل طاغوتٍ في الأرض، وسنُحرِّرُ أنفسنا والناسَ جميعاً من كل ظلم!..

ويزيد المؤمنون على ذلك بالتكبير:

(الله أكبر.. الله أكبر.. الله أكبر).

ليؤكّدوا أنّ الله أكبرُ من كل كبير، وأكبر من كل ربٍ مزيَّف، وأكبر من كل جبارٍ في الأرض، وأكبر من كل طاغيةٍ يحكم بغير ما أنزل – سبحانه وتعالى -!..

في عرفات، من المفترض أن يخطب في الناس خليفتهم وإمامهم أمير المؤمنين، أو مَن يوكله بذلك.. فيرحّب بهم في رحاب الله – عز وجل -، ويذكّرهم بعهد الله عليهم، بأن لا يُشرِكوا به أحداً، ولا يرضوا بأن يُشرِكَ أحد به في الأرض كلها.. والمستمعون إلى الخطبة فيهم المندوبون عن كل مكانٍ في العالَم!..

هناك تلهج القلوب بالدعاء والثناء على الله تبارك وتعالى، فتصل إليه الدعوات والرجاءات فوراً من غير وسيطٍ أو واسطة.. ويستمر الدعاء من بعد الزوال حتى غروب الشمس.. وخير ما دعا به رسولنا وحبيبنا – صلى الله عليه وسلم -، ذلك العهد على تحقيق هدف الإسلام في الأرض: (لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له المُلْكُ وله الحمدُ، يُحيِي ويُميتُ وهو على كل شيءٍ قدير).

في عرفات يتحقق الموقف العظيم، لأنه اللقاء الحي مع الله – جل وعلا -، الذي يتجلّى على الناس.. فيقبَل منهم العهد، ويباهي الملائكةَ بعباده المؤمنين الطائعين.. إنه اللقاء العظيم بين الله وعباده المؤمنين:

يعطونه العبادة ويعطيهم الكرامة والحرية، يعاهدونه على المضيّ قُدُماً في طريق الإسلام العظيم.. فيباركهم ويبارك عهدهم، يَعِدونه بالطاعة الكاملة.. ويَعِدهم بالعِتْقِ من النار!..

شارك برأيك

‫13 تعليق

  1. **لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له المُلْكُ وله الحمدُ، يُحيِي ويُميتُ وهو على كل شيءٍ قدير**
    (لبيكَ اللهم لبيك، لبيكَ لا شريكَ لكَ لبيك، إنّ الحمدَ والنعمةَ لكَ والمُلْك، لا شريكَ لك).

    سبحانك اللهم ما اعظمك ! فعلا الله يرضى علينا و يجعلنا من القوم الصالحين و يهدينا لما فيه خير لنا و لامتنا و لديننا يا رب .
    جعل الله هذا المجهود في ميزان حسناتك … بوركتي يا نور *اسم على مسمى* الله ينور عليك في كل درب و كل خطوة يا رب و يزيدك نور على نور.

  2. مشهد الحُجّاج وهم على جبل الرحمة جبل عرفات من أروع المشاهد ..
    جموع غفيرة بلباس واحد ،، تراهم بين باكٍ وداعٍ وراجٍ رحمة ربه .. لا فرق بين غني وفقير .. ولا بين وضيع ووزير .. كلهم يرجو رحمة الله العلي القدير ..
    جزاك الله كل خير أختي نور وبارك بك ونفع بك الاسلام والمسلمين ..!!

  3. جزاك الله كل خير أختي نور وبارك بك ونفع بك الاسلام والمسلمين
    aaaaamen

  4. سلام
    إيمان، مأمون، مصطفى
    شاكرة لكم تفاعلكم، وممتنة للدعوات التي خصصتموني بها، ولكم مني مثلها وزيادة

  5. ساكون وبأذن اول المكبرين في العيد في مسجدنا الكبير في امريكيا وهنا في نورت
    ______________
    (لبيكَ اللهم لبيك، لبيكَ لا شريكَ لكَ لبيك، إنّ الحمدَ والنعمةَ لكَ والمُلْك، لا شريكَ لك)
    ______________
    الله أكبَرُ الله أكبَرُ الله أكبَرُ، لا إله إلا الله

    الله أكبَرُ الله أكبَرُ الله أكبَرُ، ولله الحمد

    (كرر عدّة مرات)

    الله اكبرُ كبيرا، والحمدُ للهِ كثيرا
    وسبحانَ اللهِ بُكرَةً وأصيلا

    لا إله إلا اللهُ وحْده

    صَدَقَ وعْده ونصَر عبْده

    وأعَزَّ جُنْدَهُ وهَزمَ الأحزابَ وحده

    لا إله إلا الله، ولا نعبُدُ إلا إيَّاه

    مُخلصين لهُ الدِّين ولو كَرِهَ الكافرون

    اللهمَّ صلِّ على سيِّدِنا مُحمَّد
    وعلى أصحاب سيِّدِنا مُحمَّد

    وعلى أنصار سيِّدِنا مُحمَّد

    وعلى أزواج سيِّدِنا مُحمَّد

    وعلى ذرّيةِ سيِّدِنا مُحمَّد

    وسلّم تسليماً كثيرا

    ربِّي اغفر لي ولوالدَيَّ ورحمْهُما كما ربَّياني صغيرَ

  6. كل عام و الامة الاسلامية بالف خير اعاده الله علينا و عليكم بخير مشكورة يا نور

  7. مونيا، كل عام وأنتم بخير، شكرا
    أذكر بفضل صيام يوم عرفة لغير الحاج، والتكبير في هذه الأيام المباركة
    الله أكبَرُ الله أكبَرُ الله أكبَرُ، لا إله إلا الله

    الله أكبَرُ الله أكبَرُ الله أكبَرُ، ولله الحمد

  8. جميل جداً نور السلام استمتعت بقراءة الموضوع ربي إجعلنا من رواده
    شكراً لكي

  9. الله أكبَرُ الله أكبَرُ الله أكبَرُ، لا إله إلا الله
    الله أكبَرُ الله أكبَرُ الله أكبَرُ، ولله الحمد
    اللهم إجعل لي زيارة الكعبة مُيسرة في دنياي اللهم أكتب لي ان أقرأ القرآن
    بمكة وان احج الى بيتك يارب
    شكرا نور سلام

  10. لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد .
    اللهم إرزقنا زيارة بيتك الحرام .

  11. سلام
    الظاهر يا أخ بلدوزر أخطأت الموضوع لأن الأخ جهاد لا يدخل مواضيعي فلن يقرأ تعليقك
    المهم ربنا يستجب دعاءك ، الظاهر الخوف مرات يجيب نتائج إيجابية*_*

  12. السلام نور
    أفااااااااااااااا
    أحمد ما يدخل مواضيعج ليش فيها شبهه دينيه ولا طائفيه ؟
    عموما عسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم .
    الخوف خلانى أخبط بالمغاره وأدخل موضوعج الحلو ونسأل الله أن يرزقنا زيارة بيته .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *