>

كشف موقع ” هارت ” البريطاني عن المخاطر التي من الممكن أن يتعرض لها الأشخاص الذين اعتادوا على حمل هواتفهم معهم إلى المرحاض للانشغال به وإمضاء الوقت وتصفح الإنترنت أو حتى الدردشة والتي قد تجعل الشخص يمضي وقتا أطول مما ينبغي على مقعد المرحاض .

حيث حذر الأطباء من هذه العادة التي قد تتسبب في إصابة الشخص بالبواسير .. فكلما زاد الوقت الذي يمضيه الشخص على مقعد المرحاض زاد خطر إصابته بمرض البواسير والذي قد يصل إلى مراحل متقدمة ويتطلب تدخلا جراحيا في بعض الحالات .

وتكون البواسير مؤلمة للغاية بالرغم من عدم خطورتها وقد تحتاج إلى البضع والتصريف .

وتعتبر البواسير عبارة عن أوردة متورمة في الشرج والمستقيم السفلي تشبه الدوالي الوريدية ويمكن أحيانا أن تتكون جلطة دموية في البواسير .

ومن أعراضها الحكة أو التهيج في منطقة الشرج وألم أو شعور بعدم الراحة ونزيف غير مؤلم أثناء التغوط وتورم حول فتحة الشرج .

شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *