>

أعلنت الهند، الأربعاء، أنها اكتشفت حوالي 40 حالة إصابة بطفرة جديدة تتبع سلالة “دلتا” من فيروس كورونا المستجد ويبدو أنها تجعله أكثر قابلية للعدوى، ونصحت الولايات بزيادة عدد الاختبارات.

والمتحور الذي أطلق عليه “دلتا بلس”  هو سلالة فرعية لمتحور “دلتا” الذي تم اكتشافه لأول مرة في الهند.

وتم رصد 197 حالة على الأقل لـ”دلتا بلس” في 11 دولة، منذ 16 يونيو الجاري، وفق رويترز، وهي: بريطانيا (36)، وكندا (1)، والهند (8)، واليابان (15)، ونيبال (3)، وبولندا (9)، والبرتغال (22)، وروسيا (1)، وسويسرا (18)، وتركيا (1)، والولايات المتحدة (83).

ويشعر بعض العلماء بالقلق من أن الطفرة إلى جانب الخواص الأخرى الموجودة لمتحور “دلتا” يمكن أن تجعله أكثر قابلية للانتقال بين البشر.

وقالت وزارة الصحة الهندية في بيان إن “الطفرة K417N كانت موضع اهتمام، لأنها موجودة في سلالة “بيتا” والتي قيل إن لها خاصية التهرب من الجهاز المناعي”.

وقال شهيد جميل، عالم الفيروسات الهندي البارز، إن K417N “معروف بقدرته على تقليل فعالية مزيج من الأجسام المضادة العلاجية وحيدة النسيلة”.

وتجرى الدراسات في الهند وعلى مستوى العالم لاختبار فعالية اللقاحات ضد هذه الطفرة.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *