>

أعلنت الممثلة الأمريكية آمبر هيرد أنها الآن أصبحت أما لطفلة صغيرة أطلقت عليها اسم والدتها الراحلة ، رغم انشغالها في المعركة القضائية المستمرة بينها وزوجها السابق الممثل الشهير جوني ديب

آمبر هيرد التي تبلغ من العمر 35 عاما، فاجأت الجميع بأنها أصبحت أما لطفلة ولدت في أبريل الماضي، بمساعدة أم بديلة بعدما أخبرها الأطباء بأنها لن تكون قادرة على حمل طفل بحسب موقع Page six.

وقال مصدر للموقع المتخصص في أخبار نجوم هوليوود، إن آمبر هيرد لطالما أدرات أن تصبح أما، والطفلة أونا رائعة للغاية، وإنها ممتنة للأم البديلة التي ساعدتها على تحقيق أمنية حياتها. 

نشرت آمبر هيرد صورة لها مع طفلتها عبر حسابها على تطبيق انستجرام، وقالت إنها منذ 4 سنوات تحاول وترغب في إنجاب طفل، وأكدت في منشورها على أن حياتها الخاصة ليست مشاع لتدخل الآخرين رغم طبيعة وظيفتها كممثلة التي تضعها دائما محل انتقاد. 

اتخذت آمبر هيرد قرارا بإنجاب طفلة بمفردها لتصبح سينجل مازر، وهي الخطوة التي أسعدتها كثيرا خاصة بعدما فقدت والدتها في مايو 2020، عن عمر 63 عاما قبل ايام قليلة من مواجهة زوجها السابق جوني ديب أمام المحكمة. 



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. اسمها سرقه تحميها بعض القوانين البشرية وتحرمها الشرائع السماويه

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *