>

تعرض الفنان أحمد فلوكس لموجة من التجريح، على إثر إعلانه زواجه من الفنانة هنا شيحة، وذلك بعد أن انفعل في وقت سابق بسبب انتشار خبر ارتباطهما عاطفياً وتهديده بمقاضاة كل من يروج لهذا الخبر.

وانهالت التعليقات القاسية على أحمد فلوكس، وتحديداً على الصورة التي ظهر فيها مع عروسه هنا شيحة ليعلن خبر زواجهما رسمياً، وأبدى البعض استيائه من إخفائه لخبر ارتباطهما ونفيه للأمر مع التهديد باتخاذ إجراء قانوني ضد من يروج لقصة حبه، في حين أن الخبر صحيحاً والآن أعلن زواجه.

ومع تزايد وتيرة التعليقات السلبية على أحمد فلوكس، اضطر لحذف خاصية التعليقات من انستقرام، على الصورة التي يعلن بها زواجه رسمياً، حتى لا يتم سؤاله عن سبب نفيه للخبر رغم صحته، أو لا يكون مضطراً للرد على أي إساءة تنال منه.

وكان أحمد فلوكس نفى خبر ارتباطه بهنا شيحة، عندما تم تداول الخبر بكثافة على المواقع الإلكترونية، مهدداً إنه سيلجأ للقضاء في حالة الاستمرار في نشر هذا الخبر.

كما أكد أحمد فلوكس من خلال تصريحاته، أن إشاعة خبر زواجه من هنا شيحة دفعت والده الفنان فاروق فلوكس، لسؤاله عن مدى صحة ما يتم تداوله بهذا الشأن.

ولم يمر الكثير من الوقت، حتى أعلن أحمد فلوكس رسمياً زواجه من هنا شيحة في حفل عائلي.




ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *