فتح الشيخ الأزهري محمد العشماوي، النار على الفنان اللبناني راغب علامة واتهمه بالترويج للدياثة بين الرجال وإشاعة الفاحشة.

وجاء ذلك على خلفية تصريح “راغب” الذي قال فيه أن أحد الرجال أخبره في حفلة أن زوجته تحبه وأنه لو لم يقبّلها ستطلب الطلاق.

وكتب “العشماوي” عبر حسابه على فيسبوك: “ماذا يريد أن يقول هذا؟، وما الرسالة التي يريد أن يوصلها؟ وما الهدف من نشر هذا التصريح المشين المهين المستخف بالدين والأعراف والقوانين؟”.

وتابع: “أليست هذه دعوة إلى نشر الدياثة بين الرجال، وإشاعة الفاحشة وتحريضا عليها وخروجا على الآداب، وعدوانا على قيم المجتمع؟”.

واختتم “العشماوي” كلامه بالتأكيد على ضرورة نشر الوعي والبعد عن الترويج لمثل هذه الأفكار في الصحافة والإعلام.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.