>

الموت هو الحقيقة الوحيدة التي يؤمن بها كل البشر، ورغم هذا الإجماع فوقوعه لا يزال حدثا مزلزلا ثقيل الوطأة على كل النفوس، وعندما يكون المتوفى تحت الأضواء الأمر هنا يختلف، لأن صدمة عشاقه ومحبيه في موته تكون أكبر بكثير، ولا يستطيعون تصديق أن حياة هذا النجم الشهير التي كانت مليئة بالصخب انتهت فجأة وعاد إلى التراب كأي إنسان عادي وها هو يرقد في صمت وهدوء.

ومن بين هؤلاء النجوم الفنان الراحل أحمد رمزي، الذي يعتبر واحداً من جانات السينما المصرية وأبطالها ونجمًا من نجوم الزمن الجميل، الفنان الكبير أحمد رمزي، الذي اشتهر بأدوار الشاب الوسيم الشقي خفيف الظل في العديد من الأفلام الناجحة والبارزة في تاريخ السينما المصرية؛ ترك وصية تعتبر من أغرب الوصايا حيث كان هم الفنان في المكان الذي يدفن فيه دون غيره من سائر الدنيا.

أوصي الفنان الراحل “أحمد رمزي” عام 2012 أن يدفن في الساحل الشمالي دون غيره من الأماكن

اقرأ أيضًا: «نُسخة طبق الأصل» .. شاهد نجل أحمد رمزي في شبابه لن تستطيع التفريق بينهما! (صور)

وجاءت نهاية الفنان أحمد رمزي درامية حيث توفي متأثرا بسكتة دماغية إثر سقوطه على الأرض، بعد اختلال توازنه في حمام منزله بالساحل الشمالي أثناء توجهه للوضوء لصلاة العصر، وأوصى الفنان الراحل، قبل وفاته بدفن جثمانه في أحد مدافن الساحل الشمالي دون غيره من الأماكن، وشيعت جنازته بشكل بسيط في أحد مساجد الساحل الشمالي, ودفن هناك بناءً على وصيته. وذلك في 28 سبتمبر 2012 عن عمر ناهز 82 عاماً.

يُذكر عن الفنان أحمد رمزي أن اسمه الحقيقي هو (رمزي محمود بيومي) ولد لأب طبيب مصري وأم إسكتلندية، درس في مدرسة الأورمان ثم مدرسة فيكتوريا، ثم التحق بكلية التجارة ولم يكمل تعليمه بعد أن اكتشفته السينما، مارس الرياضة، وأدى دور الشاب الشقي خفيف الظل، ربطته علاقة صداقة قوية بكل من عمر الشريف وعبد الحليم حافظ

بلغت عدد أفلام أحمد رمزي، خلال مسيرته الفنية التى تخطت 20 عاماً، حوالى 100 فيلم، أنهاها فى منتصف السبعينات بفيلمه الشهير “الأبطال” مع العملاق فريد شوقى، الذى قرر بعده الاعتزال والتركيز فى المشاريع الخاصة التى سرعان ما لم تنجح ليعود مرة اخرى للتمثيل مع الفنانه فاتن حمامة، بمسلسل حكايه وراء كل باب، ومسلسل” وجه القمر”، ومع الفنانة “يسرا” فى فيلم” الورده الحمراء ” اخراج ايناس الدغيدى.

وتزوج أحمد رمزي في حياته  3 مرات، أولها عام 1956 من عطيات الدرملى ابنة الأسرة الأرستقراطية ووالدة إبنته “باكينام”، والثانية كانت زيجة قصيرة لم تستمر سوى أيام من الراقصة نجوى فؤاد بعدها استأنف حياته الزوجية مع زوجته الأولى، ثم انفصلا ليتزوج من المحامية اليونانية نيكولا، وأنجب منها إبنته نائلة، وابنه نواف، الذى وُلد مصابًا بإعاقة ذهنية، واستمر زواجه بها حتى الرحيل.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا إنستغرام نورت

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر فيسبوك “نورت



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *