>

على الرغم من الإنتقادات الحادة التي تعرضت لها الممثلة المصرية ​رانيا يوسف​ بسبب فستانها الذي أطلّت به في ختام ​مهرجان القاهرة السينمائي الدولي​ مؤخراً والذي إعتبره البعض فاضحاً.

كان هناك من وقف إلى جانبها ودافع عنها وآخرهم الممثلة ​حلا نورة​ التي نشرت مقطع فيديو عبر صفحتها الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي أشارت فيه إلى أنّ الإطلالة غير فاضحة، وإنّها حاولت فقط، تقليد نجمات الغرب في المهرجانات وأنّ الكثير من نجمات الغرب يرتدين هذه الفستاين، مثل كيم كارداشيان، وليدي غاغا، وكايلي مينوغ، وغيرهن.

وأضافت أن يوسف أرادت أن تكون أول عربية تظهر بهذا “اللوك”، وأن اختيار الملابس بالنهاية حريّة شخصيّة.

وبعد كلام نورة هذا، تعرضت لهجوم من بعض المتابعين الذين انتقدوا رأيها، واعتبروا أنّها تدعم العريّ والإثارة، وكان من بين التعليقات:” المرأة العربية مسلمة يا ذكية لا وجه للمقارنة بين المرأة المسلمة ومن لا دين لها ويا ليت تعدلين لسانك ودلعك الماصخ اللي ماله معنى تعيد وتزيد بكلام فاضي مافيه ترابط”.




ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *