بعد ظهور المطرب الشعبي عبد الباسط حمودة في برنامج “شيخ الحارة” الذي تقدمه المخرجة “إيناس الدغيدي “بدلاً من الإعلاميه”بسمة وهبة”، ويعرض علي شاشة تليفزيون القاهرة والناس ؛ حيث قدم عبد الباسط تصريحات تفيد بأنه تجمعه صلة قرابه بالفنان المصري الراحل “توفيق الدقن” .

ليأتى الرد من المستشار “ماضى الدقن” نجل الراحل توفيق عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعى “فيسبوك” نافيًا ما ورد ذكره في البرنامج ، فعلّق قائلاً : “معلومات كاذبة الأستاذ عبدالباسط ليس ابن أخت المرحوم الفنان توفيق الدقن أو كما ذكر أخ لوالدته وغير صحيح كل ما ذكره من مواقف تمادى خياله دون سبب واضح بها، وأنه شخصيا لم يراه ولم يتقابل مع والده  أبدا”.

وبعد هذا التعليق أعرب الفنان عبد الباسط حمودة عن استيائه من تصريحات المستشار ماضي الدقن ، التى تنفي علاقة القرابة التى تربطه بوالده وتكذيبه أمام الجميع، مشيرا إلى أنه لا يحتاج أن يكذب ولا يلهث وراء مجد مزيف.

وأضاف حمودة قائلا :”الحمد لله أنا نجم وليا جمهورى، ولم أعلن عن تلك القرابة طيلة عمرى، رغم  أنه ابن من أبناء  بركة السبع قرية أورين وأن والدته هي  السيدة صديقة السيد الدقن،  بنت خال الفنان الراحل توفيق الدقن وإذا أراد ابنه المحترم التعرف علي جذور العائلة يذهب إلى البلد ويسأل هناك أو يقابلنى، ويذهب معى إلى مسقط رأس الجدود بقرية “لورين” ويواجهنى مع الأقارب وشجرة العيلة”.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *