>

لم تنته بعد أزمات الفنانة بوسي مع زوجها السابق وليد محمد عاشور الشهير بـ”فطين”، فاأمر بينهما بين يدي القضاء.

وكانت محكمة جنح النزهة تحفظت على بوسي لحين عرضها على الطب الشرعي، لاستكتابها بخط يدها لبيان إصدارها شيكات بدون رصيد لصالح طليقها في القضية رقم 2890 جنح النزهة، حسب موقه صحيفة “المصري اليوم”.

وجاء قرار المحكمة بتأجيل النطق بالحكم إلى الأحد 29 أكتوبر الجاري، بعد صدور قرار الطب الشرعي.

يذكر أن المطربة بوسي صدر ضدها حكما قضائيا من محكمة جنح الهرم بالحبس 6 سنوات غيابيا وكفالة 11 ألف جنيه لإيقاف التنفيذ، لاتهامها بتحرير شيكات بدون رصيد، وذلك في القضيتين المقيدتين برقم 21034 سنة 2015، والأخرى المقيدة برقم 20353 سنة 2015 لصالح زوجها السابق «وليد محمد عاشور»، وعارضت الفنانة على حكم حبسها في القضيتين.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *