>

شهدت حلقة حلا شيحة بـ “رامز في الشلال” إحراج متبادل بينها والمخرج اللبناني جاد شويري الذي يشارك في البرنامج لخداع الضحايا بتصويرهم اعلان دعائي.

اثناء حديث المخرج جاد شويري مع حلا شيحة اخطأ في اسمها مناديا لها بـ”هند” مما عرضها للإحراج لتؤكد عليه أن اسمها “حلا”

ومن جانبها أحرجت حلا شيحة أيضا المخرج جاد شويري، وذلك اثناء تصويرهما إعلان المشروب الوهمي خلال المقلب، بسبب اندهاشها من طريقته في العمل، قائلة له: “اعتقد أن هذه أول مرة لك في مجال إخراج الإعلانات؟”وانهارت حلا فور رؤيتها لغوريلا رامز جلال، ولم تتمالك نفسها واستمرت في البكاء حتى بعدما كشف رامز لها عن حقيقته ووقوعها ضحية مقلبه، حتى تداركت الأمر في النهاية.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. بجد بحس بمرارة وغصة لما بشوفك بشعرك
    مش مصدقة ازاي فتن الدنيا قدرت تهزم ارادتك وايمانك
    لا حول ولا قوة الا بالله

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *