>

نقلت الممثلة السورية عبير شمس الدين إلى المستشفى بحالة إسعافية، مساء أمس، ودخلت على الفور إلى قسم العناية المشددة، بعدما فقدت وعيها بالكامل، ليتبين فيما بعد إصابتها بنوبة قلبية مفاجئة.

صباحاً تم إخراجها من المستشفى بعد تحسن وضعها الصحي وتجاوزها مرحلة الخطر، لكنها بدت متعبة وغير قادرة على الكلام، على أن تعود إلى المستشفى مرة جديدة للمراجعة.

وأكدت مديرة المكتب الإعلامي لشمس الدين ميسا الأخرس وفق موقع “الفن” أن الممثلة السورية أصبحت بحالة صحية جيدة، وأنها عادت إلى المنزل بعد أن اطمأن الأطباء على وضعها الصحي، مشيرة إلى أن العارض الصحي مر على خير الحمد لله.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *