>

ألغت محكمة الاستئناف التركية العليا، باسم حرية التعبير، عقوبة السجن لعشرة أشهر مع وقف التنفيذ التي صدرت في 2013 بحق عازف البيانو التركي فاضل ساي لإدانته بالإساءة للإسلام، وفق ما أفادت به وسائل الإعلام التركية الاثنين.

ونقلت صحيفتا “حرييت” و”راديكال” عن الغرفة الثامنة في المحكمة العليا، بأن التغريدات التي استخدمت لإدانته هي ضمن “الحق الطبيعي لحرية التعبير”.

واعتبرت تغريدات فاضل ساي العلماني المعارض للنظام الإسلامي الحاكم منذ 13 سنة “مسيئة” للقيم الدينية، إذ نقل أبياتاً للشاعر الفارسي الكبير عمر الخيام (عاش في القرن الحادي عشر) يقول فيها: “يَقُولونَ حُوْرٌ في الغَدَاة وجَنَّةٌ – وثَمَّة أَنْهَارٌ مِنَ الشَّهْدِ والخَمْرِ”، متسائلاً عن مغزى وجود الخمر والحوريات في الجنة. وأتبع الموسيقي ذلك بسؤال “فهل الجنة خمارة؟” وهل هي “بيت للدعارة؟”.

وأثار الحكم عليه انتقادات شديدة ضد الحكومة التي يقودها حزب العدالة والتنمية المتهم بـ “التسلط وبالسعي لأسلمة البلاد”.

وقال فاضل ساي العام الماضي في حديث لصحيفة تركية إن “الضغوط التي يمارسها التيار الديني المحافظ تزداد قوة، ولقد حان برأيي الوقت لأنتقل إلى اليابان”.

وبعد قرار محكمة الاستئناف العليا، يمكن للمحكمة الابتدائية أن تبرئ فضل أو تقرر إعادة محاكمته.



شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. وتسائل الموسيقي هل الجنة خمّارة هل هي بيت دعارة ؟؟؟؟؟؟؟؟ وللعلم ياموسيقي اهل الجنة يلبسون الاساور !!!!

  2. الناس صارت تدور الشهرة باي ثمن لا اخلاق و لامبادئ و لا ضمير
    ولهذا شهرتهم ماله لا طعم و لا لون و لا رائحة
    تتبخر بسرعة لإنها مبنية على الغلط

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *