قالت الفنانة المصرية إيمي سمير غانم إنها كانت تعيش مشاعر متناقضة أثناء ولادة أختها الفنانة دنيا سمير غانم لابنتها كايلا.

إيمي قالت: «كنت على أعصابي أثناء ولادة دنيا، رغم سعادتي بحصولي على لقب “خالة” الذي كانت أنتظره منذ فترة طويلة، كنت أعيش مشاعر متناقضة حيث كانت خائفة على دنيا وفي الوقت نفسه كانت أتشوق لرؤية كايلا، لكني لم أطمئن إلا بعدما رأيت دنيا بصحة جيدة عقب الولادة».

وأضافت إنها حاولت أن تخفي مشاعرها عن والدها الفنان سمير غانم، حيث أنه كان يشعر بقلق شديد على دنيا، مؤكدة أن هذا القلق تحول إلى فرحة شديدة فور رؤيته لحفيدته «كايلا».

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.