>

احتفلت الإعلامية المصرية رضوى الشربيني، بعيد ميلاد ابنتها الكبرى “تيا”، مؤكدة أنها تعتبرها صديقتها وشقيقتها وجزءا منها الذي منحها الحياة.

ووثقت الشربيني مجموعة من الصور التي تجمعها مع ابنتها في مراحل حياتها المختلفة، خطفت بها الأنظار، حيث أثنى عدد كبير من المتابعين على جمالها.

وحرصت رضوى الشربيني على توجيه رسالة إلى ابنتها في عيد ميلادها، قائلة: “إلى من منحتني حياة جديدة.. إلى أول من منحتني الأمومة.. إلى صديقتي الأولى والمفضلة، كل سنة وأنتي بنتي اللي بتكبر قدامي”.

وعبرت الإعلامية المصرية عن فخرها بابنتها، موضحة: “أنا فخورة بيها وبأخلاقها وشطارتها وأدبها… كل سنة وأنتي حبييتي وبنتى وأختي وصاحبتىي يا حتة مني ويا رب يقدرني إنى أكون أم جديرة بيكي انتي وأختك.. Happy birthday Tia “.

ونالت الصور التي نشرتها الشربيني مع ابنتها إعجاب المتابعين الذين تغزلوا بجمالها وهنأوها بعيد ميلاها، بينما أكد البعض وجود شبه كبير بين الأم وابنتها.               

وجاءت أبرز التعليقات: “ربنا يخليكم لبعض قطعه منك”، ” تشبهج كلش”، “ربي يحفظها ويبارك فيها يارب دايما.. دايما يارب تفرحي بيها يارب… ربنا يخليكي لينا يا اجمل رضوى بحياتنا”، ” تبارك الله غزالة بحالك الله يبارك ليك في بناتك ويحفظك لهن”، كل سنة وتيا بألف خير جميلة ماشاء الله شبهك قمراية”.

ورضوى الشربيني، هي مقدمة برنامج “هي وبس” على قناة “سي بي سي”، وهو برنامج يهتم بكل ما يخص المرأة، ودائمًا ما تثير رضوى من خلاله الجدل بآرائها المنصفة للمرأة، والتي يعتبرها الرجال بأنها مجحفة بحقهم، لدرجة أنها تتعرض إلى هجوم منهم على فترات، متهمينها بأنها تثير الأزمات بين الأزواج.

يذكر أن آخر إطلاله للإعلامية المصرية رضوى الشربيني، عرضتها إلى موجة من السخرية، حيث شبهها البعض بمواطنها الفنان الكوميدي محمد هنيدي، في فيلم “فول الصين العظيم” الذي جسد خلاله شخصية محيي الشرقاوي.

ونشرت الشربيني صورتين عبر حسابها في “تويتر”، ظهرت خلالهما مرتدية بلوزة بيضاء مُنقطة بأسود بكتف مكشوفة، والأخرى “منتفخة” الأمر الذي تسبب في سخرية الجمهور منها، مؤكدين أن موديل البلوزة جعلها تبدو مثل لاعبي كمال الأجسام.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *