>

تداول رواد السوشال ميديا صورة تجمع الفنان الكويتي داوود حسين بابنه حسين، وتفاعل الجمهور مع الصورة متغزلين بوسامة الشاب حسين، فيما علق الكثيرون على وجود شبه كبير بين الأب والابن خاصة في ضحكتهما.

اللافت أن العديد من التعليقات كانت حول وجود شبه بين الشاب حسين داوود والفنان الإماراتي حسين الجسمي، مؤكدين أنهما يملكان نفس الملامح والضحكة تقريبًا.

ومن أبرز التعليقات: “متأكدين انه مو ابن حسين الجسمي؟!”، “احسه يصلح يكون ولد حسين الجسمي”، “ما شاء الله نفس الابتسامة الله يحفظهم”.

ويعتبر الفنان حسين داوود من أبرز نجوم الكويت؛ إذ قدم خلال مسيرته العديد من الأعمال، وتخصص في مجال الكوميديا بشكل خاص، بدأ داوود مشواره بالتمثيل في النوادي الصيفية وكان يقوم خلال فترة دراسته بالمدرسة بتقليد المدرسين، وانضم بعد ذلك لفرقة “مسرح السور” وبدأ بالمشاركة بأعمالها المسرحية.

وأثناء دراسته في السنة الثالثة في معهد المسرح التقى بالفنان عبد الحسين عبد الرضا، فعرض عليه التمثيل في مسلسل “العتاوية”، وبعد هذا العمل طلبه للعمل معه في مسرحية “باي باي لندن” التي شكلت محطة مهمة جدًا في مشواره الفني، وكذلك في آخر حلقة من مسلسل “درس خصوصي” في دور المترجم. وكانت هذه الأعمال هي بداية معرفة الجمهور به.

وفي عام 2001 قام أمير الكويت آنذاك الشيخ جابر الصباح بمنحه الجنسية الكويتية وجواز سفر كويتيا بعدما كان يحمل جواز سفر بوليفيا، أما فيما يخص حياته الشخصية فقد تزوج عام 1992 من سيدة لبنانية، وأنجبا ابنيهما حسين وعلي.

وعلى الصعيد الفني كشفت بعض المواقع عن نية الكاتب والمنتج بندر السعيد في لمّ شمل الفنان داوود حسين والفنان إبراهيم الحربي في مسلسل تلفزيوني، على أن يعرض في 2021.

و من الأسماء التي من المقرر أن تشارك في العمل مرام البلوشي، وعبدالله الخضر، ونخبة من الفنانين الشباب، وكان الفنان الكويتي قد شارك في الموسم الرمضاني الماضي في مسلسل حمل اسم “في ذاكرة الظل” بشخصية عبدالهادي.

ويروي المسلسل قصة وليد الذي يخرج من السجن بعد قضائه 10 سنوات فيه، وتفجر هذه العودة الكثير من اﻵم الماضي التي عاشت فيها اﻷم واﻷخوة، خاصة بعد رحيل اﻷب عنهم وزواجه من امرأة أخرى وتسببه في دخول وليد السجن.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *