>

أثارت الاعلامية الكويتية مي العيدان الجدل بسبب طريقة تعليقها على توائم مواطنتها الفاشينيستا الدكتورة خلود حيث اتهمها البعض بالتنمر على الاطفال.

وقالت مي العيدان، في برنامجها “كشف حساب”، تعليقا على نشر الدكتورة خلود صورة لتوأمها “كنا موقفين حياتنا ما كنا نشتغل ولا كنا ناكل ولا نطلع ولا نسافر نهائيا كنا نبغي نشوف شكل توائم خلود وامين”.

وتابعت مي العيدان “انتم طرحتوا عيالكم للعلن فكما تتقبلون الاطراء وفي ناس قالوا لكم واو حلوين انا واحدة من وجهة نظرى اشوفهم مو حلوين جمال باهت” واضافت مي العيدان “أحس ما في ملامح وبالذات خالد ما فيه ملامح نهائيا”.

وقد تعرضت مي العيدان لانتقادات حادة من متابعيها بسبب طريقة تعليقها واتهموها بالتنمر على الاطفال فيما قالت احدى متابعاتها: “سبحان الله يمكن لانو ربنا ما عطها نعمة الامومه عشان هيك تحكي هيك معدوره”.

وكانت خلود قد نشرت فيديو لتوائمها وذلك أثناء رحلتها الى جرز المالديف الشهر الماضي.




شارك برأيك

تعليقان

  1. مي العيدان شأنها شأن فجر السعيد لا تفوّت ولا فرصة حتّى تجرح أو تشتم او تسبّ أو تهين أو تتشمّت أو تسخر … من أحدهم وتناسين انّ المعاصي تزيل النّعم
    تعلّموا كيف تهدون النّور لمن حولكم حتّى وان كانت خفاياكم حالكة جدّا “الغزالي”

  2. هذي الانسانة قبيحة والكويت جميلةوشعبها اجمل ا جو الا تك ن هذه الم أة تمثلهم

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *