ضجت مواقع التواصل الاجتماعي في العالم العربي بخبر وفاة الاعلامية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة مراسلة شبكة الجزيرة القطرية في الضفة الغربية المحتلة، جراء إصابتها برصاص الجيش الإسرائيلي في مدينة جنين شمال الضفة حيث كانت أبو عاقلة تقوم بتغطية غارة للجيش الإسرائيلي في المدينة ثم حدثت اشتباكات مع متظاهرين فلسطينيين.

وقد حرصت كل من الفنانتين السورية اصالة واللبنانية اليسا على نعي الراحلة عبر حساباتهما على تويتر حيث كتبت اصالة “شو فيه شهاده أكبر من هيك شهاده .. بنت فلسطين الجريحه بالجنّه بإذن الله .. آمنت بوطنها وعملها ودفعت روحها تمن الحقّ .. كلّ بيت عربي بيدعي لك بالرّحمه يابطله من وطن أبطال”.

أما اليسا فقد علقت على مقطع فيديو لتشييع جثمان أبو عاقلة كاتبة: “الله يرحما!! الظلم بشع كتير”.

شارك برأيك

تعليقان

  1. يلا نعتبرها حرية رأي و لكن ما هو الظلم من وجهة نظر اليسا ؟
    قصدي يا ست اليسا الصهيوني المفروض عدو
    كل عربي مسلم و مسيحي وانتِ المؤيده لجعجع العميل ؟! والمعروف حاليا ان جعجع والسعودية حبايب ! خاصة بفترة الانتخابات التي يمر بها لبنان .
    عجيب ازدواجية و تخبطات سياسية ام جهل ام ماذا ؟.
    وكذلك أصالة التي لا تذكر بلدها و لا تفتخر ببلدها
    كما تتملق و تمدح و تنافق الخليج!
    الخليج المطبع مع الصهاينة واستقبلوا الحاخامات ببلدانهم ! والصهاينة يسرحون و
    يمرحون ويرقصون هناك !
    يلا نقول حرية رأي!
    من هذا الباب يحق لي ان اعلق اذاً بما انها
    حرية رأي !
    وكفى …

  2. يرحم روحك الطاهرة يا شيرين يا عروس فلسطين 🇵🇸

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.