>

قررت السلطات الماليزية، الاثنين (22 أغسطس 2016)، حبس مغني راب لمدة 4 أيام على ذمة التحقيق، بسبب أغنية مصورة اتهم بأنه أساء فيها لله -عز وجل- ولمكة المكرمة.
وأوضحت مصادر أمنية أن المغني -واسمه وي منج تشي المشهور باسم نامي وي- يواجه استجوابًا من الشرطة بشأن اتهامات بأنه استخدم لقطات تصور مسجدًا في ولاية بينانج وكلمتي “الله” و”مكة” في الفيديو.
وقال قائد الشرطة في بينانج “ميور فريد الأطرش وحيد”، بعد أن منحته محكمة أمر الحبس الاحتياطي؛ إنه يجري التحقيق في أمر المغني البالغ من العمر 33 عامًا “للإساءة لمكان للعبادة أو تدنيسه بهدف إهانة دين أي فئة”.
وبينت مصادر قضائية أن تلك المخالفة تنطوي على عقوبة السجن لمدة تصل إلى عامين أو دفع غرامة مالية أو كليهما، وفقًا لوكالة الأنباء رويترز.
وأخرج نامي وي الأغنية المصورة التي تحمل اسم “أوه ماي جاد- يا إلهي” وأنتجها لفريق غنائي تايواني بلهجتي ماندرين وهوكين الصينيتين، واحتجز أمس الأحد لدى وصوله من تايوان إلى مطار كوالالمبور الدولي.

كاتبة ومحررة في موقع نورت

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *