شهدت مدينة صبراتة غرب ليبيا يوم أمس السبت اغتيال المطرب الليبي ” أحمد بحور ” أمام منزله على يد مجموعة من المسلحين المجهولين .

وأشارت وسائل إعلام ليبية إلى أن المسلحين قاموا بإطلاق رصاصات قاتلة من بينها رصاصة في الرأس على أحمد بحور بعد صعوده إلى سيارته .

وهو ما أودى بحياته على الفور حيث لفظ الفنان الليبي أنفاسه الأخيرة قبل وصوله إلى مستشفى المدينة ليتم إسعافه .

وعرف الراحل أحمد بحور بمواقفه الداعمة للجيش الليبي من خلال أغانيه التي أشاد من خلالها بمعاركه ضد الإرهاب .

فيما وجهّ الليبيون أصابع الاتهام إلى تنظيم داعش بالتورط في الجريمة خاصة بعد رصد تحركات علنية لعدد من عناصره في الفترة الأخيرة بمدينة صبراتة .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.