مرت علينا أول أمس الموافق 16 يناير ذكرى مولد الفنانة  الكبيرة الراحلة  كريمة مختار، حيث ولدت في نفس اليوم عام 1934 بمحافظة أسيوط.

واحتفى محرك البحث العالمي “جوجل” بهذه الذكرى حيث شارك على الصفحة الرسمية للموقع صورة للراحلة، مع الإشارة إلى اسم كريمة مختار وعيد ميلادها الـ89، تقديراً لأعمالها التي ما زالت راسخة في أذهان جمهورها.

الاسم الحقيقي لكريمة مختار

كريمة مختار اسمها الحقيقي “عطيات محمد البدري”، وهي شقيقة الإذاعية عواطف البدري، وتعد واحدة من جيل الكبار في المسرح والسينما والتلفزيون في مصر، وتركت بصمة واضحة في عالم التمثيل من خلال أداء دور الأم الطيبة البسيطة، واعتبرها النقاد نموذجاً للأم المصرية.

جوجل يحتفى بذكرى ميلاد كريمة مختار

دخلت الفنانة كريمة مختار عالم التمثيل من خلال فيلم ثمن الحرية عام 1964، على يد زوجها المخرج الكبير نور الدمرداش، ورحلت عن عالمنا في اليوم الموافق 12 يناير عام 2017 عن عمر يناهز 82 عاما.

كريمة مختار
كريمة مختار

 وترجع أصول كريمة  مختار العائلية إلى مدينة ساحل سليم بمحافظة أسيوط، وحصلت على شهادة بكالوريوس في الفنون المسرحية، ثم تزوجت من المخرج نور الدمرداش، وأنجبت منه 4 أبناء وهم شريف الدمرداش ويعمل في مجال الهندسة، وأحمد الدمرداش يعمل مخرج، ووهبة الدمرداش، والإعلامي معتز الدمرداش.

بدايات كريمة مختار

وكانت بدايات كريمة مختار من خلال برنامج الأطفال الإذاعي الشهير «بابا شارو» في فترة الخمسينات، واشتهرت كصوت إذاعي مميز يجيد تقديم الأعمال الدرامية عبر أثير الإذاعة، حتى عرض عليها المشاركة في بعض الأفلام السينمائية، إلا أن أسرتها رفضت ذلك العرض، فاقتصر عملها على الإذاعة حتى سنحت لها الفرصة مرة أخرى بعد زواجها من المخرج نور الدمرداش عام 1958، الذي سهل لها المشاركة في فيلم «ثمن الحرية».

كريمة مختار ونور الدمرداش

تعرفت كريمة مختار على نور الدمرداش وهى تسجل “عصابة اليد الواحدة” لكنها كانت تعلم أنه محبوب من قبل الفتيات هذا ما جعلها تخشاه وتبتعد عنه وتتجنب الجلوس معه بالرغم من أنه عرض عليها الزواج، حتى أتت الفرصة وجلست مع والدته وأحبتها جدًا، وقررت أن توافق على الزواج منه لأن مثل هذه السيدة لا يمكن أن تنجب رجلا سيئًا، وبالفعل تزوجت وكان هو طوق النجاة لها حيث سمح لها بالعمل فى السينما وكان أول فيلم لها “ثمن الحرية” ومن هنا جاءت انطلاقتها.

أعمال كريمة مختار

شاركت في العديد من الأفلام ومنها،” رجل فقد عقله، وتمضي الأيام، والليلة المعهودة، وثمن الحرية، والمستحيل، ونحن لا نزرع الشوك، والظريف والشهم والطماع، وأغنية الموت”.

كما شاركت في العديد من المسلسلات ومنها الفرسان والحارة وأغلال ناعمة، والأنصار، وأدهم وزينات و3 بنات، ونقطـة نظام، ويتربى في عزو، والليلة الموعودة، والبخيل وأنا، وزهرة وأزواجها الخمسة.

وأعلن فوزها بجائزة أحسن ممثلة للعرض الأرضي، ونفس الجائزة مناصفة مع الفنانة وفاء عامر في العرض الفضائي، لتتفوق الممثلة المخضرمة على نجمات السينما يسرا لدورها في مسلسل يتربى في عزو لشخصية ماما نونا، وأداؤها الذي نال رضا وإعجاب كل من النقاد والجمهور المصري والعربي.

 كما حصلت على جائزة النقاد عن دورها في فيلم ومضى قطار العمر، وتفوقت في دور” ماما نونا” في مسلسل “حمادة عزو ”، والتي خطفت خلاله  قلوب الملايين في  البلاد العربية.

معتز الدمرداش يتحدث عن والدته

وكان الإعلامي المصري وابن الراحلة معتز الدمرداش، قد كشف لوسائل إعلام مصرية عن بعض صفات والدته، مؤكداً بأنها لم تكن تعرف “الحال المايل”، وتتميز شخصيتها بالحنان والطيبة في كل شيء، لكن أمام المبادئ والقيم فهي شخصية أخرى تماماً.

كما أشار إلى أن والدته كانت سيدة اجتماعية جدًا، وتعشق العائلة ولا تحب حفلات الوسط الفني، واعترف بأن كريمة مختار كانت صارمة في تربيته مع أخيه، ولكن وقت اللزوم فقط.

وقال “الدمرداش”، إن والدته عبّرت في أعمالها عن السيدة المصرية، وشكّلت هي ووالده المخرج نور الدمرداش وجدان المجتمع المصري وقيمه وأخلاقه، إذ يرى فيها طيبة وحنانَ وجدعنة السيدة المصرية المضحية: “كانت تجمعنا أنا وإخوتي وتقدم لكل واحد ما يحبه”.

يمكنكم الآن متابعة آخر أخبار النجوم عبر فيسبوك «نورت»

وللاطلاع على أهم وأحدث تغريدات النجوم زوروا تويتر «نورت»

ولمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا إنستغرام «نورت»

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. الله يرحمها فنانة محترمة محبوبة و كان يليق
    بها دور الأم الطيبة ، لكن ابنها الاعلامي معتز
    الدمرداش لم يعجبه كثيراً دورها بمسرحية
    العيال كبرت حيث ظهرت الأم الطيبة الساذجة
    وهذا عكس شخصيتها الحقيقية كما قال !
    وقال انه لا يوجد لها دور يخجل منه ، بل يفتخر
    ب امه الفنانة ، وحقيقة اتفق معه كانت محترمة
    وأدوارها محترمة .
    اتذكر بمرة ان ابنها معتز كان عنده اعتراض أو
    لم يعجبه هذا المشهد بمسرحية العيال كبرت 👇🏻👇🏻👇🏻

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *