>

شاركت الفاشينيستا الكويتية الدكتورة خلود متابعيها على مواقع التواصل الاجتماعي بصورة صادمة لها من على سرير المستشفى حيث بدى وجهها ملفوف بالشاش وذلك في أول ظهور لها بعد العملية التجميلية التي خضعت لها لتجميل الأنف والفم،.

 فقد نشرت دكتورة خلود في خاصية الستوريز في حسابها على إنستقرام، صورة لها وقت الاستعداد قبل دخول العملية الجراحية، مطالبة من متابعيها الدعاء، ليتم تداول صورة أخرى لها بعد الخروج من غرفة العمليات ووجهها ملفوف بالشاش.

كما نشرت صورة اخرى بعد انتهاء العملية طمأنت من خلال متابعيها اذا كتبت: “الحمدالله طلعت بالسلامة و انا بخير شكراً لكل اللي يحاتوني و سألوا عنيشكراً على خوفكم و حبكم و دعواتكم الطيبة لي”.

وتابعت خلود قائلة: “مافي ألم ولا شي الحمدالله بس عيوني متفوخه و اذوني وايد تعورني لانه خذوا منها غضروف.. احبكم وايد و الحمدالله انا بخير و بس يخف الورم راح اطلعلكم بالنيو لوك ”.

وعن اثار العملية على وجهها، قالت الدكتورة خلود: “حلو لون الشدو البنفسجي ها بس يبيله اي لاينر.

وكانت الدكتورة خلود قد كشفت سابقا أنها ستجري عمليتين تجميليتين وذلك قبل خضعوها لمسحة كوروها حيث قالت “لازم اتحمل لأن في خشم جديد بعد كم يوم فلازم اسوي المسحة وأضافت: “ضريبة الجمال وضريبة الخشم الجديد والأنف راح يصير صوت طبيعي عشان اللحمية راح تتعدل مش بس خشم جديد كمان صوت جديد، عشان الجمال والتنفس الطبيعي راح أتحمل”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *