شاركت ​رهف القنون​، الناشطة السعودية المقيمة في كندا، صورة جديدة لها عبر حسابها على احد مواقع التواصل الإجتماعي، تُبرز فيها مؤخرتها ومنحنياتها.

صورة رهف نالت إستحسان البعض من متابعيها، وقسم منهم أكد أن المرآة التي كانت خلفها كشفت المستور، بحسب وصفهم، حيث ظهرت الترهلات على فخذيها،

وكانت رهف قد خضعت لعمليات تجميل، بحسب ما تداوله رواد مواقع التواصل الإجتماعي، في منطقة الأنف والفك والشفاه، أظهرتها وكأنها إمرأة أخرى، ما دفعهم للإعتقاد بأنها عمدت إلى تضخيم مؤخرتها أكثر.

نشرت الناشطة السعودية رهف القنون مجموعة صور فاضحة لها عبر حسابها الخاص على موقع التواصل الإجتماعي، ظهرت فيها بفستان قصير جداًَ فضي اللون وكاشف عن جسمها بطريقة مثيرة.

من ناحية أخرى أعلنت القنون انضمامها لمنصة “onlyfans” الإباحية والتي يتم بها مشاركة صور وفيديوهات مقابل اشتراك شهري من المتابعين الذين يرغبون بمتابعة صاحب الحساب ومشاهدة الفيديوهات.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *