>

أثارت الإعلامية السعودية روزانا اليامي موجة من الجدل بسبب موقفها من القضية الفلسطينية في ظل التعاطف والتضامن الكبيرين بين الناشطين العرب على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت “روزانا اليامي” عبر حسابها على “سناب شات”: “رايي مختلف جدًا عن الاستعطاف والتنظير والشعارات ولا يعنيني سوى قضايا وطني”.

وتابعت: “والقضية الفلسطينية لا تعنيني كقضية مستقلة ولكن أنا مع الإنسانية ويؤلمني الظلم في كل بقاع الأرض والله ينصر كل مظلوم”.

واختتمت كلامها قائلاً: “مع احترامي للجميع يبقى هذا رايي الصادق ومش مضطرة أكذب أو أنافق”.

وقد تفاعل الكثيرين مع كلام روزانا اليامي بين مؤيد ومعارض حيث قال احدهم: “كفو انتي ومحمد سال انتم لكم رأي خاص مو مع القطيع” بينما قال اخر “اكيد لا تعنيكي لانه هالقضية تعني الاحرار فقط وأصحاب الاخلاق.. انتي فاقدة الاثنين”.

وكان اليوتيوبر السعودي فهد سال قد اثار قبل ذلك موجة كبيرة من الغضب بسبب تساؤله عن سبب التعاطف مع ما يجري في فلسطين قائلا “ليش تتضامن مع فلسطين وانت ماتعرف تاريخهم وفي الوقت الذي يموت فيه الكثيرون في العالم”.



شارك برأيك

تعليقان

  1. حسبنا الله و نعم الوكيل فيكم يا عملة اسرائيل بدون مقابل, قمة سوء الأخلاق,

  2. فرق شاسع بينها هي و فهد سال و العُمريّن السعوديين أدام الله لنا العُمرين ناصرين مُساندين و جعل ما قدماه في ميزان حسناتهم و نحسبهم منا و لنا!
    !!

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *