الصفحة الرئيسية فن السعودية ريم عبد الله: لم أنشر صورا تخدش الحياء بالفيس بوك

السعودية ريم عبد الله: لم أنشر صورا تخدش الحياء بالفيس بوك

بواسطة -
10 35

أبدت الممثلة السعودية ريم عبد الله التي شاركت في مسلسلات “بيني وبينك” و”طاش” و”الساكنات في قلوبنا”، استغرابها من انتقادات لاذعة وجهتها لها بعض المنتديات لنشر صورها الشخصية على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي الشهير “الفيس بوك”.

وقالت ريم: “لا أعتقد أن الصور المنشورة تخدش الحياء”، مشيرة إلى أن معظم الصور التي تضمها صفحتها نشرت من قبل في بعض المجلات الفنية.

وذهبت كثير من المنتديات إلى أن الصور المنشورة لريم تخرج عن الإطار المقبول؛ لأن بعضها صورا شخصية.

وفيما رأى أعضاء منتدى “ليالي الشوق” أنها تضر بصورة مجتمعها المحافظ، اعتبرها أعضاء منتدى “الأميرة وعد” وسيلة لتحقيق الشهرة سريعا، وطالبها أعضاء منتدى “إيقاع المطر” برفع هذه الصور من صفحتها.

وبلغ عدد أعضاء صفحة ريم على الفيس بوك 118 ألفا و181 عضوا، وهو أعلى رقم تصل إليه ممثلة سعودية على هذا الموقع.

وعن هذا العدد الكبير من الأعضاء تقول: “أنا أعتز كثيرا بصداقتهم عبر الموقع.. فهم المرآة التي أرى بها ردود أفعال الجمهور على أعمالي”.

من ناحية أخرى، أعربت ريم عن سعادتها بالأدوار الجريئة، لكنها حددت شرطا لذلك، وقالت: “الجرأة في طرح القضايا المسكوت عنها مقبولة بالنسبة لي.. لكن أن تعني مشاهد ساخنة فهذا ما أرفضه”.

وأكدت في السياق ذاته سعادتها بكل الأدوار التي لعبتها في أعمالها، نافية أن يكون “الجمال” هو بوابتها لدخول عالم الفن، وقالت: “لو كان الأمر كذلك لانتهيت فنيا من أول عمل.. لكن ظهوري في أكثر من عمل يؤكد امتلاكي الموهبة التي تجعلني مشاركة بهذه الأعمال”.

وأضافت: لو كان الأمر بالجمال.. لكان لدينا عدد لا يحصى من الممثلين”.

وعن هوايتها، أكدت ريم أنها تحرص على متابعة مباريات كرة القدم، خاصة التي يكون فريق الهلال السعودي أحد أطرافها، وقالت: “أنا وكل أفراد أسرتي هلاليون”.

يذكر أن ريم انتهت مؤخرا من تصوير عملين تنتظر عرضهما في شهر رمضان المقبل، هما المسلسل البدوي “وعد لزام”، و”حيتان وذئاب”.

وتلعب ريم في العملين دورا رومانسيا، حيث يدور في “وعد لزام” حول “نورة” البنت الجميلة التي يصادفها لزام عند البئر، ويقع في عشقها، ويحاول أن يتبعها إلى داخل القبيلة، ويراه أحد رجال القبيلة ويصيبه، ويهرب لزام ويلجأ إلى أحد بيوت الشعر، ليفاجأ بـ”نورة” التي تقوم بعلاجه ومساعدته بالهرب.

أما في “حيتان وذئاب”، فتجسد دور “هند” التي تحب “بدر” حبا صادقا، ولكن الحيتان والذئاب تقف أمام هذا الحب الذي يصل إلى نهاية مأساوية.

10 تعليق

ماذا تقول أنت؟

الرجاء, التأكد من الأطلاع على قواعد الكتابة في نورت قبل نشر تعليقك.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.