>

كشفت الفاشينيستا السعودية عبير سندر عن تعرضها لموقف عنصري بسبب لون بشرتها في مرحلة طفولتها وذلك عبر صورة نشرتها على حسابها على انستغرام.

فقد نشرت عبير سندر صورة لها من طفولتها وعلقت كاتبة: “هاذا اليوم كانت اول مرة اسمع كلمة ( عبدة ) و ما كنت اعرف ايش معناها كنت جالسة العب مع قريباتي و بعض البنات الصغار فالمراجيح حسب ما اتذكر .. و جات بنت في عمري دفتني و قالتلي” ابعدي من قدامي يالعبدة ” اتذكر اني رحت لماما و انا ابكي وسألتها ، ايش يعني يالعبدة؟؟”.

وأضافت عبير سندر: “و طبعا امي ما سكتت و سالتني مين اللي قاللي دي الكلمة و راحت لاهل البنت و مسحت بيهم الارض .. بعدها شرحتلي الكلمة و هادي كانت من اول مواقفي مع العنصرية .. كان عمري يمكن ٦ سنوات المغزى من دي القصة هوا انكم تعرفو قد ايش التربية الكويسة للاطفال تفرق، هادي الطفلة كررت كلمة سمعتها من اهلها للاسف ، و بكدا تصير الكلمات العنصرية طبيعيه و عادية عند البعض، لدرجة انو يجو بعض الناس يقولولي ( لا تتحسسي، ترا عادي، لا تكبري الموضوع) لانهم متعوديين على ان هادا الكلام طبيعي… كونو افضل، ربو اطفالكم صح.”.

واختتمت عبير سندر حديثها قائلة: “رسالة لـ عبير الصغيرة .. انتي اجمل و اقوى و اذكى من ما تتخيلي كوني واثقة دائما من نفسك و آمني فيها .. حيجي يوم و تصيري الامرأة اللي كنتِ دايما تتطلعي لها”.



شارك برأيك

تعليقان

  1. “اختر الرضا يهُن عليك العُبور” إن لم تخُني ذاكرتي فهذه إحدى عبارات جبران و مع إتفاقي مع صاحبة الموضوع أن على الأهل تربية أبناءهم على تقبُل الآخر إلا أن الأهم هو تقبُل النفس و الرضا بما حدث و يحدُث و سيحدُث …….
    أتساءل إن كان عدم رضاها عن لون بشرتها هو ما قادها للزواج ببريطاني أم هو الحُب و النصيب ؟!
    !!

  2. وانتي ليش سكتي للبنت الي قالت الك عبدة ؟؟؟ ههههههههههههههههههه المفروض تردين عليها وتقولين ليها انا جوكولاتا هههههههههههههههه انا ما احب الناس الي يستكينون وما يردون هههههههههههههههه انا صرت ارد ليس فقط على الكلام المباشر الي يوجه الي على أساس اني من الشيعة ، بل صرت ارد على اي تلميح ههههههههههههههه او شفرة او حتى قبل ما ينطقون هههههههههههههههه زمان كنت اسكت ، فوجدت الناس في الطالعة والنازلة يقولون علينا شيعة وعباد قبور وشتامين للصحابة وأمهات المؤمنين ويا تبع التفخيذ هههههههههههههههههه وهي كلها مواضيع مو في راسي اصلا ههههههههههه ويجيك حتة اعرابي يبول على عقبيه او إخونجي عبيط او حتى كوردي ضايع في سرواله ويقعديشتم هههههههههههههههههههه او مرضعة كبير هههههههههههههههه وكنت انقهر ويصير عندي حالة قرف من العنصرية والطائفية ههههههههههههههههه فقلت خلاص احسن طريقة للدفاع هو الهجوم على طريقة رفيق البنت امازيغو ميسي هههههههههههههههههه ومنهم نستفيد ههههههههههههههههه فالآن اي مرضعة كبير تشتمني وتستعمل معي الطائفية اعمل لها تفخيذ فوري هههههههههه بعد عقد نوكاح شرعي ههههههههههههه واي بطة يشتم الشيعة هههههههههههههه اعمله مخلل طرشي تبع خيار هههههههههههههه واي اخوانجي او ناصبي يشتمنا او اشم من ريحة شتم للشيعة اعمل الو نوماكس واخليه يبطل يعمل تحويلة لا إرادية في البنطلون هههههههههههههههههه واي كردي يشتم الشيعة أخليه يقول شعر بالعربي الفصيح حتى لو كان غير مفهوم وشقلوبي ههههههههههههههه لا يجوز انو الواحد يبقى يكتم في قلبه او يكون خانع ، ومن يريد ان تثكله امه هههههههههههههههه فليجرب ويستعمل الطائفية او شتم الشيعة امامي هههههههههههههههههه يتورط على عمره وقد اعذر من انذر ههههههههههه وما اشرب الشاي انا ههههههههههههه الا ومعاه عشرين معلقة سكر ههههههههههههههه والمؤمنون حلويون ، وعندهم دعابة ههههههههههه وإذا مسهم البغي هم ينتصرون ، وهذه هي الطريقة الوحيدة لقتل العنصرية والطائفية والتكفير واباحة الدماء ، ويصبح لا فرق بين ابناء الإنسانية . اتركوا الناس تعيش بسلام .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *