أثار السعودي غازي الذيابي، أحد مشاهير تطبيق “سناب شات” جدلا واسعا عبر مواقع السوشيال ميديا بعد نشر مقاطع مصورة قبل وأثناء حفل زفافه.

تداول متابعو الذيابي مقطعا مصورا من حفل زواجه وهو يحلف بالطلاق 3 مرات على أحد حضور العرس الذي حاول أن يمنحه مبلغا ماليا.

وعلق واحد من متداولي الفيديو: “طلاق بالثلاث بيوم عرسه.. لا حول ولا قوة الا بالله”.

وكان غازي الذيابي قد أثار غضب متابعيه، قبل حفل الزفاف، حيث نشر صورة كشفت عن سرير الزوجين وهو مزين بالورود، تبعها بتعليق أثار عاصفة من الانتقادات.

وغرد الذيابي: “اللهم إن عبدك صارع الشهوات والرغبات سنوات طويلة خوفاً من غضبك وسعير جهنّم، والآن بعد ما رزقته بالزوجة الصالحة اللهم اكتب له حياة سعيدة مليئة بالصلاح والفلاح والحب والوفاء والصفاء”.

ورأى متابعون أن نجم “سناب شات” حصر الزواج في الشهوة فقط، وأنه أخطأ عندما كتب مثل هذه الكلمات في العلن.

وتطور الأمر لتدشين هشتاج بعنوان “#مصارع_الشهوات”، وحمل عشرات الآراء السلبية والمنتقدة لكلمات الذيابي.

شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. تحصل في بعض النوكاحات ههههههههههه حيث ان العريس يبحث عن اي طريقة يطفش بها من الولية العروس ههههههههههه فيختلق مشاحنات مع صديق او السلام بحرارة على زميلة هههههههههههههه فترفع الولية العروس عقيرتها هههههههههههه ويروح رامي الطلاق بالثلاثة او حتى بالسبعة هههههههههه

  2. شيطان شعري في العرس زارني
    فجن إذ رآني
    أطبع في ذاكرتي ذاكرة النسيان
    وأعلن الطلاق بين لهجتي و لهجتي
    وأنصح الكتمان بالكتمان
    قلت له كفاك يا شيطاني
    فإن ما لقيته كفاني
    إياك أن تحفر لي مقبرتي
    بمعول الأوزان
    فأطرق الشيطان
    ثم اندفعت في صدره
    حرارة الإيمان
    وقبل أن يوحي لي قصيدتي
    خط على قريحتي
    أعوذ بالله من النسوان
    هههههههههههه مع الاعتذار لاحمد مطر شقلبت بعض ابياته للضرورة التطليقية ههههههههههه

  3. والله اجى ببالي مثل فلسطيني مضحك هههه
    لكن لا يُكتب بصراحة و لكن رح احاول أوصل
    المعنى هههههه
    المثل يقول( صار لل……. مره)! ههههه
    على نفس اللحن ههههه
    هكذا ذكور الواحد يحفى و يدوخ حتى تقبل فيه
    بنت و بعدين يقوم يتمرجل ههههه و يا ريتها
    مرجلة لان هذا التصرف تخلف و جهل ولا يمت
    للرجولة بصلة !!
    العروس لو عرفت قبل اتمام الزواج كان المفروض تخلعه و تترك كل شي وخليه يتربى
    لان الطلاق مش لعبة .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *