تم الإعتداء على الإعلامية منى عراقي أثناء قيامها بتصوير حلقة عن الحقوق الغائبة للمطلقات بين هروب الأزواج من النفقات وصمت الشرطة عن تنفيذ الأحكام.

وفي التفاصيل أن منى انطلقت لتصوير جزء من تحقيقها الجديد بمدينة طنطا ولكنها فوجئت بقيام قوات الشرطة التابعة لقسم شرطة ثاني طنطا أنفسهم بالاعتداء عليها واحتجازها داخل القسم بعد سرقة هاتفها من أحد أمناء الشرطة الذي دخل في مشادة مع فريق عمل برنامج “انتباه”.

وكان أمين الشرطة المذكور قد تدخل في التصوير وحاول منعه لصلة قرابة تربطه بأحد أبطال الحلقة المدانين بالتهرب من تنفيذ حكم المحكمة، ولرغبة الأمين بحماية قريبه، اعتدى على عراقي وفريق التصوير الخاص بها من قناة المحور.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *