>

ظاهرة جديدة تبدو موجودة بقوة في عدد كبير من المسلسلات التي ستشارك في الماراثون الدرامي القادم 2013، حيث إن بعض الفنانين والمخرجون لجأوا إلى الاستعانة بنفس فريق عملهم في المسلسلات الماضية.

البداية تأتي مع مسلسل “حكاية حياة الذي تقوم ببطولته الفنانة غادة عبدالرازق، حيث تتعاون في هذا العمل مع نفس فريق مسلسلها الأخير “مع سبق الإصرار” الذي عرض في شهر رمضان من العام الماضي. صرحت غادة في تصريحات خاصة للعربية.نت أن ما شهده مسلسلمع سبق الإصرار من نجاح على كافة المستويات، سواء النقدية أو الجماهيرية جعلها تتشوق إلى العمل مع نفس الفريق، خاصة أن الكواليس التي عاشوها في المسلسل السابق أثرت بشكل كبير على حالتهم النفسية فظهر العمل في أحلى صورة من إخراج وتمثيل وأداء.

وتستعين غادة في مسلسلها “حكاية حياة” من أفراد مسلسل مع “سبق الإصرار” بكل من المؤلف أيمن سلامة والمخرج محمد سامي والفنانة روجينا وأحمد راتب وطارق لطفي.

ويتعاون النجم الكبير، عادل إمام، مع بعض من فريق عمل مسلسله الأخير فرقة ناجي عطالله وذلك في مسلسله الجاري تصويره حالياًالعراف، ليس هذا فحسب، بل جمع عدداً كبيراً من نجوم أفلامه القديمة فيه، مثل النجم حسين فهمي الذي سبق وشاركه في فيلم “اللعب مع الكبار”، وكذلك الفنانة شيرين التي شاركتها في سلسلة أفلامه “بخيت وعديلة” ومع الفنان طلعت زكريا الذي شارك الزعيم في فيلم “التجربة الدنماركية”.

وعلق إمام على ذلك قائلا:ً إنه يشعر بوجود كيمياء مع من تم اختيارهم. ورفض الزعيم ما يقال من أن الاستعانة بنفس فريق العمل قد تحدث تشتتاً للمشاهد، موضحاً أن الجمهور يعي جيداً ما يشاهده، كما أن العمل بمجرد أن ينطلق ينسى ما شاهده من قبل، ويبدأ تركيزه مع العمل الجديد، خاصة في ظل أن الأدوار جديدة ومختلفة.

من ناحيتها قالت الفنانة يسرا، التي تستعين في مسلسلها الجديد “إنهم لا يأكلون الخرشوف”، ببعض من أبطال مسلسلها الأخيرشربات لوز، وكذلك المؤلف تامر حبيب: إن “شربات لوز” نجح بشكل كبير العام الماضي، وحينما جلست مع المؤلف تامر حبيب والمخرجة غادة سليم لاختيار الأدوار وجدوا أن هناك فنايين يليق عليهم الأدوار في المسلسل الجديد، فتم اختيارهم لأداء هذه الأدوار.

وشبهت يسرا اختيار فريق العمل بكونه يشبه الرحلة التي تستمر شهوراً، فلا بد أن يكون هناك ارتياح نفسي بين من يعملون في العمل الواحد، لأن هذا يظهر على الشاشة بشكل كبير.

كما رفضت يسرا اتهام من يقبلون على مثل هذه الخطوة من الاستعانة بأبطال سبق وعمل معهم بأنهم يعملون تحت مسمى الشللية، أو يتسببون في تشتت المشاهد، وإلا فخلط المشاهد بين أي دور يقوم به الفنان في كل مسلسلاته.

وأوضحت الفنانة علا غانم أن تواجدها مع الفنان مصطفى شعبان والفنانة التونسية درة في المسلسل الجديد مزاج الخير وغيرهم ممن سبق وتعاونت معهم في مسلسل الزوجة الرابعة، جاء مصادفة فلم يتم التخطيط لعمل جديد يجمع بينهم أثناء تواجدهم في المسلسل الأخير، وكذلك لم تنكر علا أن وجود كيمياء وارتياح ساهم بالتأكيد في أن يبحث نفس الأبطال عن بعض مرة أخرى، خاصة أن مخرج العملين واحد وهو مجدي الهواري.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *