>

تفاجأت وسائل الإعلام العالمية بخبر القاء القبض على الممثلة ​أليسون ماك​ التي شاركت في مسلسل ​سوبرمان​ “سمولفيل”، وذلك بتهمة مساعدتها لمرشد نفسي معروف، بتجنيد نساء يتم استغلالهن وتحويلهن لعبيدات الجنس.

وفي التفاصيل التي تم الكشف عنها بعد اجراء التحقيقات اللازمة، فإن المرشد كيث رانيير كان قد أطلق برنامج مساعدة ذاتية للنساء من خلال دورات تستمر لـ5 أيام وتصل تكلفتها إلى 5 آلاف دولار، وقيل للنساء في الدورة، إن الطريقة الأمثل ليتمكن من التقدم، هي ضمن مجموعة تقوم على نظام “السيد والعبد”، حيث يقف رانيير على قمة هرم، فيما يطلب من النساء ممارسة الجنس معه.

كما طلب رانيير من النساء المشاركات تقديم ضمانات على إكمالهن الدورة، مثل أسرار عائلية مدمرة، أو صور عارية، وتم وشم الأحرف الأولى من اسم كيث رانيير على أجسادهن.

المدعي العام في نيويورك أشار الى إن الممثلة أليسون ماك ساعدت في إجبار النساء على ممارسة الجنس مع رانيير، مقابل مبالغ مالية أو مكافآت مختلفة.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. مش باين عليها، ملامحها طفولية بريئة !!!! ياما تحت السواهي دواهي!
    أما بعض الشروط القاسية في لعبة الطبيب المقززة، فتتشابه إلى حد ما مع الشروط القاسية للعبة الحوت الأزرق القاتلة.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *