تعرضت الممثلة المصرية ​منى زكي​ لحملة شرسة بسبب مشاركتها في فيلم “​أصحاب ولا أعز​” وبعض مشاهده.

ما وضعها في مرمى الانتقادات هو الحوار الجريء الذي قامت به في دور مريم. لعبت منى زكي في الفيلم الذي عرضته احدى المنصات، دور مريم التي تقيم مع زوجها في لبنان، وتعاني من بروده العاطفي وابتعاده عنها لفترة طويلة.

فيما راح البعض لإتهامها بنشر الفسوق والفجور، اعتبر البعض الآخر ان احترافها بالتمثيل بدا واضحاً، وهي التي تلعب غالباً أدواراً محافظة.

وحسب بعض المصادر الفنية، فقد تقاضت الممثلة منى زكي مقابل دورها في الفيلم مبلغ يقارب المليون دولار.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *