>

هددت الممثلة الفرنسية بريجيت باردو بطلب الجنسية الروسية لإنقاذ فيلتين مريضتين قد تواجهان القتل بدافع الرحمة. وفقاً لصحيفة “النهار”
وأصدرت محكمة فرنسية بداية الأسبوع الماضي قرارا يتيح قتل الفيلتين “بيبي” و”نيبال” بعد تأكد إصابتهما بالسل.


وأثار القرار موجة من الانتقادات في أوساط الناشطين المدافعين عن الحيوانات، وذهب مدير سيرك كان يحتضن الفيلتين أبعد من ذلك حيث وجه رسالة إلى الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند طالبا منه “عدم تنفيذ الحكم”.
وفي بيان مقتضب للنجمة الفرنسية بريجيت باردو (78 عاما)، والتي تنشط منذ عقود في مجال قضايا الحيوان، عبرت عن أسفها لأن مقترحاتها لإنقاذ الفيلتين ظلت حبرا على ورق.
وأضافت باردو في البيان “إذا كان هؤلاء الذين في السلطة لديهم اللامبالاة والوقاحة الكافية لقتل الفيلتين، فسأطلب الحصول على الجنسية الروسية وأفر من هذه البلاد، التي لم تعد سوى مقبرة للحيوانات”.
وتأتي تصريحات باردو بعد ترحيب الممثل الفرنسي جيرار ديبارديو بحصوله على الجنسية الروسية بقرار من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ما أثار جدلا واسعا في فرنسا بين مؤيد ومعارض.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. وأضافت باردو في البيان “إذا كان هؤلاء الذين في السلطة لديهم اللامبالاة والوقاحة الكافية لقتل الفيلتين، فسأطلب الحصول على الجنسية الروسية وأفر من هذه البلاد، التي لم تعد سوى مقبرة للحيوانات”…………………………………………تفرين من بلد تعد مقبرة الحيوانات…إلى ”روسيا” بلد تعد مقبرة الإنسان،،،، أم انكي نسيتي ما اقترفه الروس في حق الشعب الشيشاني؟؟؟؟ و الا إنتي شايفة أن مصير الفيلتين اهم من كل تلك الأرواح التي أزهقتها روسيا في الشيشان ظلما و عدواناا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *