أعلن الفنان آسر ياسين عن وفاة مساعده الخاص ويدعى “مجدي” الذي رحل عن عالمنا منذ ثلاثة أسابيع، ناعيا إياه بكلمات مؤثرة ومتحدثا عن العلاقة بينهما .

كتب آسر ياسين في منشور له عبر حسابه على موقع “انستجرام” تضمن صورة تجمعه بمساعده: “إهداء لمجدي .. كان المساعد بتاعي لأكتر من 14 سنة، قصته فيها كمية عِبر حياتية غير طبيعية” .

تابع: “اشتغل كهربائي لمدة تلاتين سنة وبعد كده حصلتله حادثة موت اتكتبله فيها عمر جديد .. ومن هنا ابتدا يشتغل مساعد ليا بناءًا علي نصيحة أبويا اللي رشحهولي عشان إخلاصه وأمانته” .

أضاف: “عمره ما كان يتخيل إنه يشتغل في السيما ويقابل روبي ومني زكي ومحمود حميدة، ومش بس كده، ده كمان وقف قدام الكاميرا كذا مرة في أدوار شرفية .. كل الناس حبته لأنه يخش القلب علي طول لطيبته وبساطته” .

واصل “ياسين”: “كان يخاف عليا جداً بالذات في مشاهد الأكشن .. وكنا ساعات بنتقمص من بعض لما نخش في حوارات عبثية عن الحياة وبعدها نقوم مهيفين بأي كلام زي الصورة اللي في البوست” .

أكمل: “اللذيذ في الموضوع إنه كان ييجي يسألني عن نصيحتي في حاجات شخصية علي الرغم من فرق السن .. مفيش طفل يشوفه غير ولازم يبتسم لا إرادياً بسبب وشه البشوش والطفولي” .

واختتم آسر ياسين منشوره: “مجدي رحل عن عالمنا من 3 أسابيع، ولحد النهاردة أنا ما اتكلمتش عنه يمكن لأني بتجنب ده أو أني بعتبره محصلش، مش عارف .. بس اللي عارفه كويس أوي أنه حقيقي واحشني .. سلام يا ميجو .. الفاتحة” .

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. الله يرحمه و يغفر له
    الناس الطيبين يرحلوا أسرع من السيئين !
    يمكن لا ! لكن أنا هكذا أرى الحياة ،،،
    سألت و انا صغيرة عن هذا الأمر فكان الجواب
    يمكن لأن ربنا سبحانه وتعالى يمد ب أعمار أصحاب السوء حتى تزيد سيئاتهم و خطاياهم !!
    و الطيبين يرحلوا لأن ربنا يحبهم
    والله تعالى أعلم ،،،
    يا رب عفوك و رحمتك لمن يستحق من البشر

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *