غيب الموت، يوم الإثنين، الفنان اللبناني شوقي متّى، عن عمر يناهز 74 عامًا بعد تعرضه لأزمة صحية مفاجئة إلى جانب إصابته بالتهاب رئوي حاد أدخله المستشفى قبل أيام.

ونعى الممثل كميل متّى والده، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي ”تويتر“.

ونشر ”كميل“ صورته وعلق عليها بالقول: ”أنت القلب والحياة بلاك ما فيها نبض.. الله يرحمك“.

إلى ذلك، قدم عدد من نجوم الفن في لبنان التعازي برحيل شوقي متّى، عبر حساباتهم الشخصية على موقع ”تويتر“.

وكتبت الفنانة اللبنانية سيرين عبدالنور: “الله يرحمه وتكون نفسه بالسماء.. الله يصبركم حبيبي“.

فيما كتب الفنان اللبناني يوسف الخال: ”كان يحبّني و يقلّي كلام ما بينقال إلا لأولاده.. كنت حس إني خي لكميل و رامي.. و بعدني. بدّي عزّيكن كلكن ..#شوقي_متى الله يرحمك.“.

ونعت الفنانة اللبنانية ماغي بوغصن مواطنها الراحل، مقدمة العزاء لنجله، وكتبت: ”الله يرحمك ويسكنك فسيح جناته، كميل حبيبي الله يصبر قلبكن على فراق الغالي“.

وقال الإعلامي اللبناني ”نيشان“: “الممثل اللبناني شوقي متّى يرحل إلى دنيا الحَقّ، البقاء لله، أحرّ التّعازي لأسرته“.

كما نعت كارمن لبس الراحل بتغريدة قالت فيها: “الله يرحم روحك #شوقي_متى فقدناه بس إسمه رح يبقى بذاكرة الفن اللبناني تعازيّي لكميل وكل عائلته، الله يصبركم على الفراق”.

وشوقي متّى ممثل ومنتج لبناني، ومخرج مسرحي وسينمائي، ولد في 28 من شهر آذار/مارس عام 1948.

بدأ حياته الفنية في سبعينيات القرن الماضي، وعمل بين مصر ولبنان في أفلام عديدة، خاصة أثناء الحرب الأهلية اللبنانية.

وقدم الفنان الراحل ما يقرب من 40 عملا فنيا، ما بين الدراما التلفزيونية والسينمائية وكذلك المسرحيات، فضلا عن إنتاجه 8 أفلام ممن شارك فيها ممثلا.

ومن أبرز أعماله مشاركته في مسلسلات “عصر الحريم” عام 2008، و“هروب“ عام 2011، و“عشرة عبيد صغار“ عام 2014.

شارك برأيك

تعليقان

  1. الله يرحمك يا ( جنتلمان)

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *