ظهرت الفنانة السورية ​أنجي خوري في​ مقطع فيديو نشرته عبر حسابها على احد مواقع التواصل الإجتماعي وهي تبكي بسبب تداول فيديو اباحي منسوب لها.

واوضحت انجي خوري حقيقة مقطع الفيديو الإباحي الذي تم تداوله بشكل كبير من قبل رواد مواقع التواصل الإجتماعي مؤكدة أن هذا الفيديو مركب.

أوضحت خوري حقيقة الفيديو قائلة أن الفيديو الذي انتشر على مواقع التواصل لفتاة تمارس الجنس وتم تركيب صورة وجهها على الفيديو، وتابعت حديثها قائلة: “حسبي الله ونعم الوكيل فيكن، ليش عم تإذوني أنا صرلي 9 أشهر غايبة عن السوشيال ميديا تركوني بحالي، عم تركبولي ألام إباحية.. هاي مش أنا خافوا الله”.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.