بمناسبة عيد الحب، شارك الممثل السوري مصطفى الخاني بإقامة غداء خيري في دمشق لحوالي 500 شخص، ممن تضرروا من الأحداث التي تمر بها سوريا، ( أيتام، أرامل، عائلات تهدمت بيوتهم).

وقال الخاني: “يسعدني أن أكون في عيد الحب مع من يستحق الحب، هؤلاء من هم بحاجة حقاً لأن نقدم الحب لهم، ربما نحن بحاجة اليوم لأن نتعلم الحب قبل أن نصنع له عيداً، وربما علينا أن نحب بصدق لا أن نحتفل فقط بعيد الحب، فالحب الحقيقي يزرع الابتسامة والسعادة عند الآخر، نحن بحاجة ماسة اليوم لأن نرى بعضنا بعضا بعين أكثر حب”.

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. هؤلاء اطفال الجيش النظامي لبشار وفعلاً يستحقون الحب والعطف لانهم اطفال ولا ذنب لهُم بهذهِ الحرب ولكن ماذا عن اطفال شُهداء الثوره الذين ضد النظام فهل لك نفس الشعور اتجاههم ؟

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *