>

حضر عدد كبير من الفنانين دفن جثمان الفنانة معالى زايد في المقابر التي دُفنت بها بالإمام الشافعي بالقاهرة وتفاجئ الجميع بإصرار كل من الفنانة سماح أنور و الفنانة شيرين، علي نزول القبر ودفنها بايديهما، مما أدهش الحضور، سواء من الفنانين أو أصدقاء وأقارب الراحلة معالي زايد.

وكانت الفنانة الكبيرة معالي زايد، قد وافتها المنية مساء الاثنين بمستشفى المعادي العسكري، عن عمر يناهز 61 عاماً بعد صراع مع المرض.



شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. هل يتعظون أن الموت قريب
    هل يتعظون أن موعدهم ومثواهم الأخير هي تلك الحفرة المظلمة مهما طالت أعمارهم ..,ولن يكون معهم ونيس سوى أعمالهم
    .
    ( إنما هي أعمالكم أحصيها لكم ثم أوفيكم إياها * فمن وجد خيراً فليحمد الله .. ومن وجد غير ذلك فلايلومن إلا نفسه * )
    .
    نحن بشر نخطئ ونصيب …… ولكن هناك شئ هام جدا جدا جدا
    .
    عندما أخطئ وأرتكب أي معصية … أعلم من داخلي إنه ذنب وأشعر بتأنيب الضمير … وأدعوا الله أن يعصمني فأنا ضعيف …
    وأستغفر الله وأنا منكسر خوفاً ورجاء ….
    .
    ولكن المصيبة ..عندما نرتكب ذنوب …لانشعر بها ولا نتألم وكأننا ألفنا الخطأ ..ولانشعر إنه معصيه ….. والمصيبة الأكبر ..عندما يزين الشيطان لنا هذا الذنب ( سوء أعمالنا ) فنراه حسنا
    .
    هؤلاء ..لايشعرون أنهم يعصون الله ويغضبونه بأفلامهم التي تثير الغرائز عند المراهقين وتحريك الشهوة سواء بالنظر أو بالفعل
    .
    هم يعتقدون أنهم يقدمون فن ويخدمون الوطن ويسعدون الناس بأعمالهم حتى الراقصه قبل دخولها المسرح هناك من ترفع يديها الى الله أن يوفقها مثل ماقالت فيفي عبده في برنامج أنها سافرت حول العالم وقدمت استعرضات وقالت الحمد لله ربنا وفقني وقدمت استعرضات ناجحه نالت اعجاب الغرب .
    هذه هي المشكلة الكبيره ( وهم يحسبون أنهم يحسنون صنعا )
    .
    الهام شاهين لها من الأفلام والمشاهد مما يغضب الله ورسوله والمؤمنون ..,مع ذلك كانت تهاجم الرئيس مرسي ورفاقه الشرفاء والإخوان المسلمين وتقول لهم ..عليهم أن يأتوا إلي لإعلمهم الدين الصحيح
    .
    إنه الغضب من الله ….
    عندما يطمس على قلوبهم … ( كلا بل رآن على قلوبهم ما كانوا يكسبون * كلا إنهم عن ربهم يؤمئذ لمحجبون * ثم أنهم لصالوا الجحيم )
    .
    اللهم يارب العالمين …يا أرحم الراحمين
    اللهم إنا نستغفرك من كل ذنب تبنا إليك فيه ثم عدنا إليه
    ونتوب إليك عن أي نعمة أنعمت علينا بها فأستعنا بها على معصيتك
    وأجعل خير أيامنا هو يوم لقاءك

  2. هي معالي زايد ماتت ؟؟؟؟؟ اخر مرة دخلت كانت مريم فخر الدين نسمع مؤخراً فنانين مصريين يا مراض يا ماتوا ؟؟
    الله يرحمها و يغفر لها عندها عملين او ثلاث كويسين بس الصراحة المرحومة كانت ضحكتها ما تعجبنيش فيها “ميوعة “

  3. ًبعدين ما هذه الطقوس المنتشرة بمصر امرأة تدخل القبر و تدفن؟؟؟؟ وعلاش أصلا المراة تحضر الدفن ؟
    أقله احترموا حرمة الميتة هي لو دب الله فيها الروح كانت طلبت فقيه يدفنها و يقرا عليها ما تيسر من الذكر ماشي وحدة زي الهام و سماح .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *