>

طرح عمرو موسى، وزير خارجية مصر الأسبق، كتابه “كتابية”، والذي كتب فيه مذكراته، وخصص صفحتين من هذا الكتاب عن المطرب الشعبي شعبان عبد الرحيم.

وكشف موسى في الكتاب أن أغنية “شعبولا” عنه، كانت سبب الاطاحة به من منصب وزير الخارجية في عهد الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، بعد أن قال في الأغنية “أحب عمرو موسى وكلامه الموزون”.


بدوره، علق عبد الرحيم على ذلك في حلقة مع الإعلامي وائل الابراشي في برنامج “العاشرة مساء” على فضائية “دريم”، قائلا إنه “يحب عمرو موسى ويضع صوره على حائط منزله”.

وعاتبه بسبب عدم إرسال نسخه له من هذا الكتاب مع توقيعه، لتكون تذكارا له.

وأشار “شعبولا” إلى أنه كان “وش السعد” على موسى ولم يكن سبب الاطاحة به، بدليل أنه تولى بعد ذلك منصب الامين العام لجامعة الدول العربية، وعضوية لجنة الخمسين لكتابة الدستور.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *