>

نطقت الفنانة وفاء عامر الشهادتين أثناء حلقتها المرعبة مع رامز عنخ آمون، وأصيبت بالهذيان من شدة الرعب والاستنجاد بأصدقائها المقربين إليها لإنقاذها من داخل المقبرة.

وأثناء قيام رامز بوضع قناع على وجه وظهوره لها كمومياء في الظلام، أوسعته ضربا بالحزام التي كانت ترتديه حتي قام بترك القناع ليكشف عن شخصيته الحقيقة، ولكنها أصيبت بحالة من الهلع وظلت تضربه لفترة طويلة عقابا له لخداعها .

في نهاية الحلقة، أكدت وفاء عامر بأنها لا تخشي الثعابين لأنها سبق وأن تدربت على حملها والتمثيل بها أثناء تصويرها لأحد المسلسلات، ولكنها أبدت تحفظها الشديد ورعبها من التعامل مع نوعية “الكوبرا”.



شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. يوما ما سيصدم هذا الحمار في أحد ضيوفه ترويع الناس عقابه شديد يا سخيف ……………….الجزائر

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *